لمواجهة ضعف الذاكرة.. هذه الأطعمة تعزز من صحة الدماغ | صحة | معلومات لا بد منها لصحة أفضل | DW | 07.06.2023
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

صحة

لمواجهة ضعف الذاكرة.. هذه الأطعمة تعزز من صحة الدماغ

أفادت دراسة حديثة أن الأطعمة الغنية بمركبات الفلافانول مثل التفاح والفستق والكاكاو والشاي تعد مثابة سلاح قوي في مواجهة ضعف وفقدان الذاكرة المرتبطان بالتقدم في العمر، كما أنها تساعد في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية.

تفاح طازج محشو بالجوز واللوز والفستق والقرفة

تعد ثمار التفاح والفستق والشاي من أغنى الثمار بمركبات الفلافانول

إذا لم يظهر التفاح والفستق والكاكاو والشاي كثيرًا في نظامك الغذائي، ففكر في دمجها في قائمتك اليومية في أسرع وقت.

فبفضل محتوى هذه الأغذية من الفلافانول، فإن تناول هذه الأطعمة يمكن أن يخفف من فقدان الذاكرة المرتبط بالتقدم في العمر، وذلك وفقًا لبحث جديد من جامعة كولومبيا ومستشفى بريغهام للنساء، التابعة لكلية الطب بجامعة هارفارد.

ما هي الفلافانولات؟

تنتمي مركبات الفلافانول إلى عائلة الفلافونويد، وهي مجموعة كبيرة تضم أكثر من 6000 مركب نباتي توجد في الفواكه والخضروات والعديد من الأطعمة النباتية الأخرى.

على وجه التحديد، ستجد مركبات الفلافانول في التفاح والمشمش والفراولة والخوخ والخوخ ومسحوق الكاكاو والشوكولاتة الداكنة والشاي والجوز والفستق والقرفة.

يعتقد العلماء أن مركبات الفلافانول مفيدة في الصحة الإدراكية من خلال دفعها لزيادة نمو الخلايا العصبية والأوعية الدموية في منطقة الحُصين (hippocampus) في الدماغ وهي المنطقة المسؤولة عن التعلم والذاكرة.

توصيات بمعدلات تناول يومية

وتوصي الأكاديمية الأمريكية للتغذية وعلومها باستهلاك 400 إلى 600 ميلليغرام من الفلافونول الغذائي، وهي نصيحة تستند إلى حد كبير إلى أدلة تشير إلى أن الفلافانول يساعد في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية - على سبيل المثال، ضغط الدم ومستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية والجلوكوز، بحسب ما ذكر موقع "ذا غلوب آند ميل".

مع تقدمنا في السن، يتقلص دماغنا ويحدث انخفاض في مستقبلاته للناقلات العصبية، والمواد الكيميائية التي ترسل رسائل من الدماغ إلى أنسجة الجسم الأخرى. يتناقص أيضًا عدد نقاط التشابك العصبي synapses، وهي الأماكن التي تتصل فيها الخلايا العصبية وتتواصل مع بعضها البعض.

تساهم هذه التغييرات المرتبطة بالعمر في حدوث عجز معرفي طفيف في الذاكرة وفي سرعة المعالجة والانتباه والتفكير والتخطيط وحل المشكلات وتعدد المهام.

صحتك بين يديك - الذاكرة - كيف تعمل وسبل تنشيطها

تحسن في مستوى الذاكرة

نُشرت نتائج التجربة في مجلة Proceedings of the National Academy of Sciences ، والتي أجريت لتحديد ما إذا كانت مركبات الفلافانول تقلل من تدهور الذاكرة المرتبط بالعمر لدى كبار السن الأصحاء، بحسب ما ذكر موقع "ساي تك دايلي".

حددت الدراسة 3562 مشاركًا ، بمتوسط عمر 71 عامًا ، تلقت مجموعة منهم مكمل فلافانول من الكاكاو بواقع 500 ميلليغرام يوميًا وتلقت مجموعة أخرى حبة دواء وهمي لمدة ثلاث سنوات.

في بداية التجربة، أكمل جميع المشاركين مسحًا قيم جودة نظامهم الغذائي المعتاد. كما أجروا سلسلة من الاختبارات المعرفية على شبكة الإنترنت المصممة لاكتشاف فقدان الذاكرة على المدى القصير بسبب الشيخوخة الطبيعية. تم تكرار الاختبارات المعرفية كل عام طوال مدة الدراسة.

أشارت النتائج بشكل عام إلى تحسن درجات الذاكرة بشكل طفيف فقط للمجموعة التي تتناول مكملات الفلافانول. لكن عندما نظر الباحثون في جودة النظام الغذائي، تباينت نتائج الذاكرة.

بعد العام الأول من تناول مكملات الفلافانول، شهد المشاركون الذين حصلوا على درجات منخفضة في جودة النظام الغذائي زيادة في نقاط ذاكرتهم بنسبة 10 في المائة مقارنة بمجموعة الدواء الوهمي و 16 في المائة مقارنة بدرجاتهم المعرفية الأساسية. واستمرت هذه التحسينات، وإن كانت متواضعة، لبقية الدراسة.

تشير هذه النتائج ، التي تعتمد على الدراسات السابقة التي تربط الفلافانول بالشيخوخة الصحية للمخ ، إلى أن اتباع نظام غذائي منخفض الفلافانول قد يؤدي إلى فقدان الذاكرة المرتبط بالتقدم في العمر. كما أنها تدعم فكرة أنه، مثلما تعتبر بعض العناصر الغذائية حيوية لنمو الدماغ، فإن العناصر الغذائية المحددة تقوي أيضًا المناعة ضد شيخوخة الدماغ.

عماد حسن