″قرار تاريخي″.. برلين تشيد بإقرار الكونغرس الأمريكي خطة ″المناخ″ | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 13.08.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

"قرار تاريخي".. برلين تشيد بإقرار الكونغرس الأمريكي خطة "المناخ"

رحبت برلين بإقرار خطة المناخ الجديدة في الولايات المتحدة، وهي خطة أعلن عنها جو بايدن وتمت المصادقة عليها في الكونغرس رغم معارضة الجمهوريين.

وزيرة الخارجية الألمانية

وزيرة الخارجية الألمانية خلال زيارة سابقة للولايات المتحدة

أشادت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك بإقرار الكونغرس الأمريكي مجموعة من القوانين المتعلقة بالمناخ ووصفتها بأنها "قرار تاريخي".

وقالت بيربوك في برلين في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت (13 أغسطس/ىب 2022): "فرصتنا في الوصول إلى هدف الحد من ارتفاع الاحترار العالمي عند درجتين مئويتين زادت قليلا اليوم".

وتابعت: "سيقدم أكبر برنامج استثمار مناخي في تاريخ الولايات المتحدة مساهمة ملموسة في الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية وتنفيذ اتفاقية باريس للمناخ".

وكان الكونغرس الأمريكي قد أقر مجموعة من القوانين لاستثمار المليارات في حماية المناخ والشؤون الاجتماعية. وبعد مجلس الشيوخ وافق مجلس النواب أيضا على ما يسمى بقانون مكافحة التضخم أمس الجمعة.

وقالت بيربوك إنها لإشارة مهمة لمفاوضات المناخ الدولية "أن الولايات المتحدة، باعتبارها ثاني أكبر مصدر للانبعاثات في العالم، تقترب بخطوة حاسمة إلى هدفها المتعلق بالمناخ". وأضافت: "بهذا يمكننا مخاطبة دول أخرى مصدرة للانبعاث بشكل أكثر مصداقية بحيث تقلل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بأسرع ما يمكن".

وفي المقابل، قالت الوزيرة الألمانية إن من المؤسف أن الحزمة التشريعية تلزم أيضا الإدارة الأمريكية مواصلة التنقيب عن النفط والغاز قبالة السواحل الأمريكية قبل إجراء مزيد من الاستثمارات في الطاقة المتجددة، وأنها لا تتضمن زيادة في مساهمة الولايات المتحدة في تمويل إجراءات المناخ الدولية.

وقالت: "بصفتنا أقوى القوى الاقتصادية يجب علينا جميعا أن نقدم مساهمتنا في تمويل إجراءات المناخ حتى تكون لدينا فرصة للتغلب على أزمة المناخ"، موضحة أن العديد من البلدان في العالم ستدير التحول الأخضر لاقتصادها فقط من خلال الاستثمارات الدولية.

انتصار للديمقراطيين في أمريكا

وفي انتصار سياسي كبير للرئيس الديموقراطي، جو بايدن، قبل أقلّ من ثلاثة أشهر من انتخابات تشريعيّة حاسمة، أتاح الديموقراطيّون بغالبيّتهم الضئيلة في مجلس النوّاب إقرار الخطّة التي تزيد قيمتها على 430 مليار دولار، بعد تصويت مماثل في مجلس الشيوخ قبل بضعة أيّام.

وأعلن بايدن في تغريدة أنه سيصدر النصّ الأسبوع المقبل، ليصبح قانوناً نافذاً يهدف إلى وضع البلاد على الطريق الصحيح لتحقيق أهدافها لناحية خفض انبعاثات الغازات المسبّبة للاحتباس الحراري.

وكتب بايدن "اليوم انتصر الشعب الأمريكي"، مضيفًا أنّه من خلال هذه الخطّة "ستُلاحظ العائلات انخفاضًا في أسعار الأدوية والرعاية الصحّية وتكاليف الطاقة".

وتنص الخطة التي حصلت على تأييد غالبية المنظمات التي تكافح التغير المناخي، على تخصيص 370 مليار دولار للبيئة و64 مليار دولار للصحة.

وفي الوقت نفسه تهدف الخطة التي أطلق عليها اسم "قانون خفض التضخم" إلى الحد من العجز في الميزانية العامة من خلال فرض ضريبة جديدة بنسبة 15% كحدّ أدنى على الشركات التي تجني أرباحا تتخطى مليار دولار.

وصرّحت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي قبيل التصويت "اليوم هو يوم احتفال"، مؤكدة أنّ هذا القانون سيسمح للعائلات الأمريكية "بالازدهار ولكوكبنا بالصمود".

في المقابل، يعتبر المعسكر الجمهوري أنّ النصّ سيولّد نفقات عامّة غير ضروريّة منددا باستخدام الضرائب لتمويله. ودعا الرئيس السابق دونالد ترامب، عبر شبكته الاجتماعية "تروث سوشال"، جميع الجمهوريّين إلى الوقوف ضدّ الخطّة.

ع.ا /ع.ج.م ( د ب أ، أ ف ب)