″صدمة دولية″ بعد إعدام المصارع الإيراني نافيد أفكاري | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 12.09.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

"صدمة دولية" بعد إعدام المصارع الإيراني نافيد أفكاري

رغم المطالبات الدولية بإيقاف تنفيذ حكم الإعدام بحقه، أعدمت السلطات الإيرانية المصارع الإيراني الشاب نافيد أفكاري بعد إدانته بـ"القتل" خلال احتجاجات عام 2018، ما أثار "صدمة" دولية.

المصارع الإيراني نافيد أفكاري (أرشيف)

المصارع الإيراني نافيد أفكاري تم تنفيذ حكم بإعدامه رغم المنشادات الدولية (أرشيف)

نفذت السلطات الإيرانية اليوم السبت (12 أيلول/ سبتمبر) حكم الإعدام بحق المصارع الإيراني نافيد أفكاري، الذي أدين بقتل موظف حكومي خلال تظاهرات ضد الحكومة في جنوب البلاد عام 2018، وذلك رغم الاحتجاجات الدولية ضد حكم الإعدام خلال الأيام الماضية.

وقال قاسم موسوي رئيس السلطات القانونية في محافظة فارس في تصريحات للتلفزيون الرسمي في إيران إنه جرى تنفيذ حكم إعدام أفكاري (27 عاماً) في سجن "عادل-أباد" بمدينة شيراز جنوب إيران.

"صدمة" دولية
وعبّرت اللجنة الأولمبية الدولية اليوم السبت عن صدمتها لتنفيذ حكم الإعدام بحق أفكاري، وقالت في بيان إنها "حزينة جداً" و"مصدومة من هذا الإعلان اليوم"، وأضافت "يؤسفنا أن تكون نداءات رياضيي العالم بأكمله، جميع الأعمال في كواليس اللجنة الأولمبية الدولية، مع اللجنة الأولمبية الإيرانية، الاتحاد الدولي للمصارعة والاتحاد الإيراني للمصارعة، لم تحقق هدفها".

وكشفت اللجنة الدولية أن رئيسها الألماني توماس باخ قد وجّه "مناشدات مباشرة شخصية إلى المرشد الأعلى والرئيس الإيراني هذا الأسبوع طالباً الرحمة لنافيد أفكاري، مع احترام سيادة جمهورية إيران الإسلامية".

من جهتها أعربت مفوضة الحكومة الألمانية لشؤون حقوق الإنسان، بيربل كوفلر، عن "بالغ صدمتها" إزاء إعدام أفكاري. وقالت كوفلر اليوم السبت: "من غير المقبول تجاهل مبادئ سيادة القانون لمجرد إسكات الأصوات غير السارة"، معربة عن تأثر وصدمة اتحاد الرياضيين الألمان الشديدة.

وشهدت الأيام الماضية احتجاجات ضد حكم إعدام أفكاري. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من أبرز الداعين الى عدم تنفيذ حكم الإعدام، وكتب عبر حسابه على "تويتر" في مطلع الشهر الحالي: "علمت أنّ إيران تستعدّ لإعدام نجم كبير في المصارعة، نافيد أفكاري، 27 عاماً، وكلّ ما فعله هو أنّه شارك فحسب في تظاهرة مناهضة للحكومة". وأضاف "أقول للقيادة الإيرانية، سأكون ممتنّاً حقّاً لو أنقذتم حياة هذا الشاب ولم تعدموه. شكراً لكم".

وكانت السلطات القانونية الإيرانية قد حكمت على أفكاري بالإعدام وأدانته بقتل مسؤول حكومي خلال مظاهرة في شيراز في عام 2018. وكان موقع "ميزان أونلاين" التابع للسلطة القضائية، قد أفاد سابقاً بإدانة أفكاري "بقتل" حسن تركمان، المسؤول في الهيئة العامة للمياه في شيراز، من خلاله طعنه بالسكين في الثاني من آب/ أغسطس 2018".

وعلى غرار مدن عدة أخرى، كانت شيراز في ذلك اليوم مسرحاً لتظاهرات مناهضة للسلطات احتجاجاً على الوضعين الاقتصادي والاجتماعي. وأثارت قضية أفكاري جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط دعوات لعدم تنفيذ حكم الإعدام بحقه.

وتردد أن أفكاري اعترف بالجريمة، لكن المصارع نفسه وعائلته ومنظمات حقوق الإنسان أعلنوا أن الاعتراف جاء تحت تأثير التعذيب. لكن موقع "ميزان أونلاين" نفى ما تداوله مستخدمون لمواقع التواصل، وبعض التقارير الصحافية، عن أن إدانة أفكاري تمت بناء على اعترافات انتزعت منه تحت التعذيب.

م.ع.ح/ص.ش (د ب أ ، أ ف ب ، رويترز)