خمس دول تخطط لتوقيع اتفاقية بشأن مشروع ″ديزيرتيك″ في المغرب | أخبار | DW | 31.10.2012
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

خمس دول تخطط لتوقيع اتفاقية بشأن مشروع "ديزيرتيك" في المغرب

ذكرت تقارير إعلامية أن مباحثات ستجرى بين كل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا والمغرب وأسبانيا لتوقع اتفاقية يتم من خلالها بناء محطة للطاقة الشمسية في المغرب بقيمة 600 مليون يورو وذلك في إطار مشروع "ديزيرتيك".

تشارك خمس دول من أوروبا وشمال أفريقيا في إنجاز مشروع توليد الطاقة من الصحراء والمسمى بـ "ديزيرتيك". وبحسب ما أوردته جريدة زود دويشته تسايتونج استنادا إلى مصادر حكومية في كل من ألمانيا والمغرب فإنه من المقرر أن يبدأ كل من ألمانيا وفرنسا وإيطاليا والمغرب وأسبانيا مباحثات بشأن اتفاقية مشتركة يتم من خلالها بناء محطة للطاقة الشمسية بقيمة 600 مليون يورو وتنظم تصدير "الطاقة الخضراء" إلى أوروبا. ومن المقرر بحسب ما أوردته الصحيفة أيضا توقيع إعلان مبادئ في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، بحيث يلي ذلك في منتصف عام 2013 توقيع اتفاق حكومي قد يضم دولا أخرى.

ومن جانبه أكد وزير الصناعة المغربي عبد القادر عماره الخطط الرامية لتوقيع هذه الاتفاقية دولية، حيث قال: "يمثل التعاون مع أوروبا محورا هاما لإستراتيجيتنا في مجال الطاقة. ومن ناحية أخرى أكدت متحدثة باسم وزارة الاقتصاد الألمانية وجود "مباحثات مع دول عديدة ووزارات مختلفة".

وفي سياق متصل ينعقد في الفترة من 7 إلى 9 نوفمبر/تشرين الثاني بمقر وزارة الخارجية في برلين المؤتمر السنوي الثالث لشركة ديه إي إي (Dii) الصناعية المحدودة، صاحبة مبادرة ديزيرتيك. يحضر المؤتمر خبراء من مجالي السياسة والبحوث، وكذا ممثلون عن قطاع الاقتصاد والمجتمع المدني. ووفقا لتصريحات شركة ديزيرتيك فسوف يناقش المؤتمر مشروع ديزترك للطاقة الشمسية.

وتتركز محاور المؤتمر على إستراتيجية "ديزيرت باور 2050" (Desert Power 2050) التي نشرت مؤخرا، فضلا عن الآثار الاجتماعية والاقتصادية للمشروع في أوروبا ودول شمال أفريقيا. كما سيتم التطرق أيضاً إلى عدة أمور أخرى ذات صلة، ومنها كيفية إشراك المواطنين في الدول المختلفة في هذا المشروع.

Superteaser NO FLASH Desertec Wüstenstrom

تأمل أوروبا من خلال هذا المشروع في الاستقفادة من الطاقة الشمسية في شمال افريقيا

الجدير بالذكر أن ديزيرتيك مشروع مشترك يقوم بتنظيمه 57 شريكا من 16 دولة مختلفة بهدف الاستفادة الأوروبية من الطاقة الشمسية المنتجة في شمال أفريقيا. تأسست الشركة في عام 2009 كمبادرة لمجموعة شركات ديزيرتيك الصناعية، وتتولى الشركة تنسيق أنشطة تلك المبادرة.

وينكب الخبراء منذ سنوات على تحقيق الهدف الذي يتوخاه المشروع ، وهو تزويد نصف أوروبا وشمال إفريقيا بالتيار الكهربائي في غضون عقود زمنية قليلة، وما تزال الطريق الموصلة إلى ذلك محفوفة بالصعوبات، ويقول الخبراء إن أوروبا لن تكون المستفيد الوحيد من تيار الصحراء الكهربائي، بل إن دول شمال إفريقيا ستستفيد منه أيضا. وعندما تستثمر أوروبا في طاقة الشمس الصحراوية تنشأ في المغرب ومصر وتونس فرص عمل للسكان هناك. لكن بعض دول شمال إفريقيا التي يحتمل أن تكون شريكة في المشروع تخشى من أن تكون أوروبا غير مهتمة بشراكة على قدم المساواة، إنما أن يقتصر هدفها على الحصول على التيار الكهربائي، وبأسعار رخيصة قدر الإمكان فقط.

ي ب/ ط أ (د أي بي دي، دي دبلو، المركز الألماني للإعلام)

مختارات