تواصل ارتفاع حالات الإصابة بكورونا في ألمانيا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 07.10.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أرقام قياسية متواصلة لإصابات كورونا في ألمانيا

تواصل ارتفاع حالات الإصابة بكورونا في ألمانيا

ألمانيا تسجل مستويات قياسية جديدة للإصابات بكورونا مقارنة بالنصف الثاني من نيسان/أبريل، عندما تم تسجيل مستويات ذروة الوباء، مع ارتفاع عدد المرضى في وحدات الرعاية المركزة وعلى أجهزة التنفس الاصطناعي مقارنة بأسبوع مضى.

رغم الإجراءات فيروس كورونا يعاود الانتشار مجددا

رغم الإجراءات فيروس كورونا يعاود الانتشار مجددا

سجل معهد "روبرت كوخ" الألماني لمكافحة الأمراض المعدية وغير المعدية صباح اليوم الأربعاء  (السابع من أكتوبر/تشرين الأول)، 2828 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا خلال يوم واحد، استنادا إلى بيانات الإدارات الصحية المحلية.

وفي ذروة الوباء في أواخر آذار/مارس وأوائل نيسان/أبريل، كانت ألمانيا تسجل أكثر من 6 آلاف حالة جديدة يوميا قبل أن يتراجع عدد الحالات بشكل كبير. ومع ذلك، عادت الأعداد للارتفاع مجددا في تموز/يوليو.

وسجلت البلاد أرقاما يومية قياسية عالية للفترة التي تلت ذروة نيسان/أبريل عدة مرات في الأسابيع القليلة الماضية.

وأظهرت أحدث الأرقام الصادرة اليوم الأربعاء وفاة 16 شخصا آخرين بعد إصابتهم بالفيروس، ليرتفع عدد الوفيات إلى 9562 حالة، وفقا لمعهد روبرت كوخ.

ورفعت البلاد قيود الإغلاق تدريجيا منذ أيار/مايو، حيث اختارت السلطات استراتيجية تتبع المخالطين والقيود المحلية استجابة لتفشي المرض محليا. 

في غضون ذلك، أصبحت الكمامات منتشرة في كل مكان في وسائل النقل العام وفي المتاجر.

وفي ذات السياق، أظهرت بيانات مجمعة لجامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرغ للأنباء أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا وصل إلى 307 ألاف و127 حالة حتى الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم الأربعاء بتوقيت فرانكفورت.

وأشارت البيانات إلى أن إجمالي الوفيات في ألمانيا جراء الإصابة بالفيروس وصل حتى صباح اليوم إلى 9566 حالة وفاة. وبلغ عدد المتعافين من مرض "كوفيد19-" الذي يسببه الفيروس 267 ألفا و747 شخصا.

وأعلنت ألمانيا تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد قبل نحو 36 أسبوعا.

و.ب/ع.ج.م (د ب أ)

مواضيع ذات صلة