أنقرة تستدعي السفير الأمريكي بعد تصريحات مؤيدة للأكراد | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 09.02.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

أنقرة تستدعي السفير الأمريكي بعد تصريحات مؤيدة للأكراد

استدعت وزارة الخارجية التركية السفير الأمريكي في أنقرة بعدما قال متحدث باسم الخارجية الأمريكية إن واشنطن لا تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية منظمة إرهابية.

استدعت وزارة الخارجية التركية الثلاثاء (التاسع من فبراير/ شباط 2016) السفير الأمريكي في أنقرة بعد تصريحات أدلى بها أمس الاثنين مسؤول أمريكي أكد أن أكبر حزب كردي في سوريا ليس "إرهابياً"، كما ذكرت وسائل الإعلام التركية.

وذكرت صحيفة "حرييت" أن السلطات التركية، التي تعتبر حزب الاتحاد الديمقراطي مجموعة "إرهابية"، عبرت عن "انزعاجها" بعد تصريحات المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية قال فيها إنه لا يعتبر هذا الحزب "منظمة إرهابية".

وردا على سؤال في هذا الشأن أمس الاثنين، قال جون كيربي: "كما تعرفون، لا نعتبر حزب الاتحاد الديمقراطي منظمة إرهابية".

ومنذ أشهر، يشكل الدعم العسكري الذي تقدمه الولايات المتحدة لهذا الحزب ومسلحيه في وحدات حماية الشعب مصدر خلاف بين واشنطن وأنقرة. وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد عبر عن غضبه إزاء هذا الدعم، داعياً واشنطن إلى الاختيار بين تركيا و"إرهابيي كوباني"، في إشارة إلى وحدات حماية الشعب الكردية.

وانتقد أردوغان بشدة الزيارة التي قام بها مؤخراً المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي إلى التحالف الدولي ضد الجهاديين، بريت ماكغورك، لوحدات حماية الشعب الكردية، التي تسيطر على مدينة كوباني (عين العرب) السورية منذ أن تمكنت من استعادتها من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

م.أ.م/ ي.أ (رويترز، د ب أ)

مواضيع ذات صلة