ومن الشبه ما ″يزعج″..مدرب سان جيرمان يحذر من دورتموند | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 11.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

ومن الشبه ما "يزعج"..مدرب سان جيرمان يحذر من دورتموند

يواجه دورتموند الألماني باريس سان جيرمان الفرنسي الأسبوع القادم ضمن منافسات دوري الأبطال. موقعة مثيرة لكونها سوف تضم فريقين متشابهين فنيا ومعنويا.هجوم ضارب وعطش شديد لتذكرة العبور.

Bundesliga Bayer Leverkusen gegen Borussia Dortmund (Getty Images/Bongarts/L. Baron)

الفريق الأسود والأصفر لا ينوي أبدا الإفراط في ت>كرة العبور إلى ربع نهائي الأبطال.

مساء الثلاثاء القادم، سيشهد ملعب "إدونا بارك" موقعة من العيارالثقيل بين المضيف بروسيا دورتموندوالضيف باريس سان جيرمان ضمن منافسات ثمن نهائي دوري الأبطال. مناسبة للمدرب الألماني للتحذير من فريق يعرفه جيدا فقد كان قائد سفينته يوما ما. وأطلق توماس توخل تحذيراته هذه أسبوعا قبل موعد المباراة. وله كل الحق في ذلك لأن دورتموند لن يكون حتما لقمة سائغة في حلق "الفرنسيين"، كما أن توخل يحتاج إلى ورقة اعتماد جديدة  لتقوية وضعه أمام إدارة الفريق الفرنسي الطامح إلى الفوز باللقب الأول في دوري الأبطال.

في حقيقة الأمر هناك تقاطعات قوية يمر بها الفريقان في الوقت الراهن. والمقصود هنا أن باريس سان جيرمان وبروسيا دورتموند يواجهان ذات التحديات، فعلى مستوى الهجوم الفريقان في القمة، لكن خط دفاعهما في تذبذب واضح.  وإن كان تفوق بسيط سجله الفريق الفرنسي الذي فاز  19 مرة في 21 مباراة.  لكنه مؤخرا يدخل شباكه أهدافا كان من الممكن تفاديها، تماما كما حدث مع دورتموند  أمام بريمن، حين خسر بدفين مقابل ثلاثة أو أمام ليفركوزن بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل أربعة.

Fußball | Thomas Tuchel | Paris Saint Germain (picture-alliance/dpa/SvenSimon)

مدرب ماينز ودورتموند السابق، توماس توخل.

وردّا على السؤال ما إذا كان سعيدا بوضع دورتموند الحالي، ردّ توماس توخل وفق تصريحات نقلها عنه موقع شبورت بيلد الألماني (11 فبراير/ شباط الجاري) قائلا: "مع ذلك أنا متأكد تماما أن بإمكانهم  (دورتموند) إحراز ستة إلى سبعة أهداف". ويقر توخل: "إنه فريق قوي جدا، ستكون المهمة صعبة جدا".

والتصريحات ذاتها يمكن أن تكون أيضا صادرة عن مدرب دورتموند، لوسيان فارف، الفارق الوحيد أن المدرب "الفيلسوف" لم يسبق له أن مرّ يوما من بيت منافسه كما هو حال توخل.

فباريس سان جيرمان يتوفر أيضا على قوة هجومية ضاربة، وهي القوة التي اشتدت بعودة كافاني من الإصابة، كذلك عودة الهدوء بشأنه ومن حوله بإقفال باب الانتقالات الشتوية، وبذلك أصبح مؤكدا أن الأخير لن يغادر باريس على الأقل إلى نهاية الموسم.

Frankreich Ligue 1 | Neymar (picture-alliance/AP Photo/M. Spingler)

أنباء تنفي إصابة نيمار في مباراة موبولييه.

أما بخصوص نيمار الذي نقلت العديد من التقارير أنه لن يشارك في مباراتي أولمبيك ليون ونانت ضمن منافسات الدوري الفرنسي، فقد كشفت الصحفية إزابيلا بالغياري عن موقع "إسبورت إنترأكتيفو" الإسباني، أن الإصابة التي تعرض لها البرازيلي في مباراة فريقه أمام مونبوليه ليست بالخطورة المزعومة. فبكل بساطة تؤكد الصحفية أعطى توخل استراحة لنيمار حتى يتجب تعرضه لأي إصابة قبل موقعة دورتموند، خاصة وان النجم البرازيلي سرعان ما يتعرض للإصابة في هذه الفترة من الموسم.

و.ب

مختارات