وضع ″القيصر″ بيكنباور يثير قلق المستشار السابق شرودر | عالم الرياضة | DW | 09.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

وضع "القيصر" بيكنباور يثير قلق المستشار السابق شرودر

أشارت تقارير صحفية ألمانية إلى أن المستشار السابق غيرهارد شرودر، أبدى قلقه حيال وضع صديقه أسطورة كرة القدم الألمانية فرانز بيكنباور، الذي توارى عن الأنظار منذ مدة، بسبب تُهم فساد تُلاحقه إبان ترؤسه لجنة مونديال 2006.

ذكر موقع صحيفة "بيلد" الألمانية واسعة الإنتشار اليوم الجمعة (التاسع من فبراير/شباط 2018) أن المستشار الألماني السابق، غيرهارد شرودر، أبدى قلقه بشأن وضع أسطورة كرة القدم الألماني، فرانز بيكنباور، الذي توارى عن الأنظار منذ مدة طويلة.

وقال غيرهارد شرودر، الذي تولى منصب مستشار ألمانيا في الفترة بين عامي 1998 و2005 "للأسف ليس (بيكنباور) في أفضل حالاته، فالشيء الذي وقع في الفيفا أضعفه بشكل كبير" وأضاف: "ربما كان من الأفضل له الحديث عوض التزام الصمت".

وكانت تقارير صحفية قد أكدت أن قيصر الكرة الألمانية بيكنباور(72 عاما) تلقى مقابلا ماديا كبيرا مقابل ترؤسه للجنة المنظمة لمونديال 2006، إذ ادعى بيكنباور، حسب نفس التقارير الصحفية، أن رئاسته لهذه اللجنة كانت شرفية وأنه كان يعمل كمتطوع. بالإضافة إلى اتهام اللجنة المنظمة، التي كان يترأسها بيكنباور بدفع 6.7 مليون يورو رشاوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

من جهة أخرى،أوضح موقع "بيلد" أن شرودر(73 عاما) يتنقل بين مدينة هانوفر الألمانية وعاصمة كوريا الجنوبية سيول برفقة صديقته سو يون كيم (47 عاما). وأضاف الموقع الألماني أن شرودر يتواجد الآن في كوريا الجنوبية، التي تحتضن الألعاب الأولمبية الشتوية 2018.

يشار إلى أن شرودر انفصل عن زوجته بعد زواج دام 20 عاما، ويرتبط الآن بعلاقة حب مع المترجمة سو يون كيم، التي تعرف عليها خلال مؤتمر دولي.

مختارات