وزيرة الدفاع الألمانية: لدينا ما يكفي من طائرات تورنادو لمكافحة داعش | أخبار | DW | 02.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

وزيرة الدفاع الألمانية: لدينا ما يكفي من طائرات تورنادو لمكافحة داعش

أكدت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين جاهزية قواتها للمشاركة في التحالف الدولي لضرب "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا، مؤكدة بأن هناك 30 طائرة من نوع تورنادو للمشاركة في مهام عسكرية ضد التنظيم الإرهابي.

أكدت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير أنه لا توجد مشكلات في مهمة مكافحة تنظيم داعش التي من المخطط أن يشارك الجيش الألماني فيها، رغم القصور في كثير من طائرات "تورنادو". وقالت فون دير لاين في تصريحات للقناة الأولى في التليفزيون الألماني (إيه آر دي) اليوم الأربعاء (الثاني من ديسمبر/كانون الأول 2015): "هناك 30 طائرة "تورنادو" جاهزة للمشاركة في مهام، ونحن نحتاج إلى ست منها فقط. وهذا يعني أنه متوفر لدينا نطاق واسع (من الطائرات)".

تجدر الإشارة إلى أن الجيش الألماني يعتزم استخدام طائرات "تورنادو" القتالية المزودة بتقنيات استطلاع في دعم الغارات الجوية التي يشنها تحالف دولي على مواقع داعش في سوريا والعراق. وبحسب تقرير لوزارة الدفاع الألمانية، حصلت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على نسخة منه، فإن هناك فقط 29 طائرة تورنادو جاهزة للمشاركة في عمليات من بين 66 طائرة في الخدمة. وكان الجيش تعاقد على شراء إجمالي 93 طائرة "تورنادو".

ويناقش البرلمان الألماني اليوم الأربعاء لأول مرة خطط مشاركة الجيش الألماني في مهمة مكافحة داعش بـ1200 جندي. وقالت فون دير لاين: "هذه المهمة ستكون طويلة وصعبة وخطيرة. ولا نريد خداع أنفسنا بأي أوهام"، موضحة أن المدة تتوقف على عملية سياسية لا تتجزأ عنها المهمة العسكرية. كما توقع رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي توماس أوبرمان مهمة طويلة، وقال في تصريحات لإذاعة ألمانيا: "أعتقد أنه يتعين علينا تهيئة أنفسنا لمهمة تستغرق سنوات عديدة". وذكر أوبرمان أن إرهاب داعش لن يمكن مكافحته بنجاح عبر الغارات الجوية وحدها، موضحا أن هناك حاجة إلى استراتيجية شاملة.

ش.ع/ح.ح (د.ب.أ)