وزراء الخارجية العرب يعلقون عضوية سوريا ويدعون لسحب السفراء من دمشق | أخبار | DW | 12.11.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

وزراء الخارجية العرب يعلقون عضوية سوريا ويدعون لسحب السفراء من دمشق

توصل وزراء الخارجية العرب إلى قرار بسحب السفراء العرب من دمشق وتعليق مشاركة وفود سورية في اجتماعات مجلس الجامعة العربية وجميع المنظمات التابعة إلى حين قيامها بالتنفيذ الكامل لتعهداتها.

default

قرر وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعاتهم، اليوم السبت (12 نوفمبر/تشرين الثاني)، في القاهرة تعليق مشاركة وفود سورية في اجتماعات مجلس الجامعة العربية وجميع المنظمات والأجهزة التابعة، اعتبارا من تاريخ 16 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري إلي حين قيامها بالتنفيذ الكامل لتعهداتها وتوفير الحماية للمدنيين السوريين من خلال الاتصال بين المنظمات العربية والدولية المعنية. ودعا الوزراء في قرارهم الجيش السوري إلى عدم التورط في أعمال العنف ضد المدنيين.

كما قرر الوزراء توقيع عقوبات اقتصادية وسياسية ضد الحكومة السورية ودعوة الدول العربية بسحب سفرائها وإبقاء المجلس في حالة انعقاد على أن تتم دعوة جميع أطراف المعارضة السورية للاجتماع في الجامعة العربية خلال ثلاثة أيام وأن ينظر المجلس في نتائج الاجتماع ويقرر ما يراه مناسبا بشأن الاعتراف بالمعارضة السورية.

وأعلن الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني رئيس وزراء قطر ورئيس مجلس الوزراء العرب في دورته الحالية، ان 18 دولة عربية صوتت لصالح القرار ورفضته لبنان واليمن سوريا، فيما امتنع العراق عن التصويت.

وفي أول رد فعل سوري على القرار أعلن مندوب سوريا لدى جامعة الدول العربية يوسف أحمد، في تصريحات أوردها التلفزيون السوري، أن قرار الجامعة العربية بتعليق عضويتها "غير قانوني ومخالف لميثاقها ونظامها الداخلي". وأكد يوسف أحمد أنه قرار "ينعي العمل العربي المشترك وإعلان فاضح بأن إدارتها (أي الجامعة) تخضع لأجندات أميركية غربية".

(ف. ي/ أ ف ب، رويترز، د ب ا)

مراجعة: منصف السليمي

مختارات