وحش بحيرة لوخ نيس يثير الجدل من جديد! | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 14.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

وحش بحيرة لوخ نيس يثير الجدل من جديد!

مازال البحث عن "نيسي" وحش البحيرة يثير خيال عشاقه، بيد أن صورة نشرت على الشاطئ بالقرب من مدينة أبردين الاسكتلندية أثارت الجدل عما إذا تم العثور أخيرا على رفاته، أم أن الصورة مصطنعة؟

صورة لهيكل عظمي ـ من الأرشيف

صورة لهيكل عظمي ـ من الأرشيف

بغض النظر عما يقوله الناس، وبغض النظر عن الأدلة التي تفشل في الوصول إليه، ما زال نيسي وحش البحيرة يثير خيال العديد من عشاقه، وما زال العديد من السياح يعتقدون بوجوده، ويلتقطون الصور قرب بحيرته، بيد أن صورة انتشرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي لمكان بالقرب من مدينة أبردين، ثالث أكبر مدن اسكتلندا، أثارت الكثير من الجدل.

الصورة التي نشرها موقع Fubar News  بينت العثور على هيكل عظمي ضخم على شاطئ بالميدي بالقرب من مدينة أبردين، ونشر الموقع أن هذه الصورة التقطت بعد العاصفة كيارا، التي ضربت العديد من الدول الأوروبية، وقال الموقع إن العاصفة كما يبدو كشفت عن هذا الهيكل العظمي الضخم، وتساءل الموقع إن كان الهيكل يعود لرفات الوحش "نيسي" الشهير.

الصورة أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، فبينما اعتقد البعض أن هذا الهيكل يعود إلى مخلوقات بحرية كالحيتان والدلافين، أكد البعض أن الهيكل العظمي يعود لديناصور منقرض.

الطريف في الأمر أن فريقا خاصا أرسلته بلدية أبردين، لفحص الهيكل العظمي، إلا أن الفريق لم يجد شيئا على الشاطئ، ما أثار الجدل بصحة الصورة. وفي لقاء مع موقع RTL  الألماني، أكد الفريق أنه وقبل  عدة سنوات، مات حوت صغير على الشاطئ، وقد يكون هذا الهيكل هو هيكل الحوت.

الموقع الألماني قال إن عدم تأكيد أن الهيكل العظمي يعود للوحش نيسي، معناه أنه قد يكون حيا، وأن الفرصة للبحث عنه والعثور عليه للسياح ما زالت قائمة.

مختارات