وثائقي - استخدام التقنيات الفائقة في علم الآثار | وثائقي | DW | 08.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

وثائقي

وثائقي - استخدام التقنيات الفائقة في علم الآثار

أصبح علم الآثار الحديث اليوم غالبًا في غنى عن المجرفة، باعتماده على أحدث التقنيات، وهذا يشكل فائدة علمية. ويعود الفضل إلى الأساليب الجيوفيزيائية التي تشكل إضافة هائلة للمعرفة العلمية، ومكنت علماء الآثار من اكتشاف آلاف المواقع الجديدة من دون حفر. يرافق هذا الوثائقي علماء الآثار في رحلتهم إلى الماضي الافتراضي.

مشاهدة الفيديو 42:34

تعود الطرق الجيوفيزيائية إلى المجال العسكري. إذ ترصد هذه التكنولوجيا، بمساعدة من المغناطيسية الأرضية، غواصات العدو. وهو ما يساعد في علم الآثار أيضا على رصد الجدران والخنادق والمقابر الموجودة تحت الأرض. في أيرلندا، يبحث فريق من العلماء الأيرلنديين والألمان عن تلال دفن أسطورية من العهد النيوليتي. وفي بلدة غلاوبِرغ الألمانية يكشف المسح الجيوفيزيائي عن شوارع مختفية. وقد طور علماء آثار متخصصون في السفن بمدينة بريمرهافن الألمانية التكنولوجيا الرقمية لإعادة بناء حطام السفن. وفي برلين يطور علماء الآثار مشاريع مع مصممي ألعاب. وبهذه الطريقة أنشأت نسخة افتراضية لمعبد في حلب. إذ سبق لعلماء برلين مسح هذا المعبد ضوئياً مسحا شاملا في زمن السِلم. ولم يفطنوا آنذاك إلى مدى أهمية هذه الخطوة. فقد لحق ضرر كبير بالمعبد في الأثناء، وبفضل بيانات الماسح الضوئي ما زال المعبد قائما، رقميا على الأقل.