واشنطن تسلم السلطات الكردية العراقية أرملة أبو سياف | أخبار | DW | 07.08.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

واشنطن تسلم السلطات الكردية العراقية أرملة أبو سياف

سلمت القوات الأمريكية المرابطة في العراق أرملة القيادي في تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو سياف الذي قتلته قوة كوماندوز خاصة في سوريا في أيار/ مايو الماضي إلى السلطات الكردية بشمال العراق.

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن الولايات المتحدة سلمت السلطات الكردية العراقية يوم أمس الخميس أرملة قيادي كبير في تنظيم "الدولة الإسلامية" كانت تعتقلها القوات الأمريكية منذ أيار/مايو الماضي.

وكانت نسرين أسعد إبراهيم المعروفة باسم أم سياف زوجة ابو سياف الذي قتل في هجوم للقوات الأمريكية الخاصة في سوريا في أيار/مايو. وقالت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان أنه تم تسليمها إلى وزارة الداخلية في إقليم كردستان العراق.

وأضافت الوزارة أن "قرار تسليم أم سياف إلى الحكومة العراقية جاء بناء على تصميم الحكومة الأمريكية على تسليم المعتقلة بما يتناسب مع الاعتبارات القانونية والدبلوماسية والمخابراتية والأمنية وفي مجال تطبيق القانون".

وكان أبو سياف الذي يعتقد بأنه كان يشرف على عمليات تهريب النفط لحساب الجهاديين قتل في 15 أيار/مايو في عملية نادرة قامت بها وحدة من القوات الأمريكية الخاصة في الأراضي السورية. وأعلن البيت الأبيض حينذاك أن الولايات المتحدة حققت إنجازا في حربها ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا بقتلها هذا القيادي مع 12 ناشطا آخرين. وقد اعتقلت زوجة القيادي أيضا.

وأضاف البيت الأبيض أن أبو سياف كان مشاركا في العمليات القتالية لتنظيم "الدولة الإسلامية" ولعب "دورا كبيرا في الإشراف على عمليات تهريب النفط والغاز لحساب التنظيم". وقال المسؤولون الأمريكيون حينذاك إن زوجة أبو سياف "قيد الاعتقال لدى القوات الأمريكية في العراق" ويشتبه بأنها "لعبت دورا هاما في الأنشطة الإرهابية لتنظيم الدولة الإسلامية".

ح.ع.ح/ع.ج (رويترز/أ.ف.ب)

مواضيع ذات صلة