هل فشل ماكرون في إقناع ترامب بالحفاظ على الاتفاق النووي؟ | أخبار | DW | 26.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

هل فشل ماكرون في إقناع ترامب بالحفاظ على الاتفاق النووي؟

في ختام زيارته للولايات المتحدة التي دامت ثلاثة أيام تحدث الرئيس الفرنسي ماكرون عن الاتفاق النووي مع إيران، ذاكراً أنه "لا أعلم القرار الأمريكي" بشأن الاتفاق. وتوقع ماكرون بعد محادثات في واشنطن أن يخرج ترامب من الاتفاق.

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ليل الأربعاء الخميس إنه يتوقع أن يقرر نظيره الأمريكي دونالد ترامب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، بحجة مسائل سياسية داخلية، وذلك استنادا إلى التصريحات الصادرة عن ترامب.

لكن ماكرون أكد أنه لا يعلم ما القرار الذي سيتخذه ترامب في 12 مايو/ أيار. وقال في مؤتمر صحفي "لا أعلم القرار الأمريكي لكن التحليل العقلاني لكل تصريحات الرئيس ترامب لا يقودني للاعتقاد أنه سيفعل كل شيء للبقاء في الاتفاق".

وكان ماكرون قد تحدث قبل ذلك أمام الكونغرس الأمريكي بغرفتيه، مجلس الشيوخ ومجلس النواب، مؤكدا في كلمته على اختلاف وجهات النظر بينه وبين الرئيس ترامب في عدد من المسائل منها الاتفاق النووي مع إيران.

ميركل ستحاول هي الأخرى

وتبدأ المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل غداً الجمعة (27 أبريل/ نيسان 2018) زيارة للولايات المتحدة، وستحاول اقناع الرئيس الأمريكي بالإبقاء على الاتفاقية. ويحاول الاتحاد الأوروبي إقناع ترامب بالإبقاء على الاتفاق. ومن أجل تهدئة ترامب أيد ماكرون خلال زيارته لواشنطن التفاوض من أجل اتفاق جديد مع إيران.

وظهر ترامب منفتحا على مقترحات ماكرون وقال حسب ما نقل موقع "تسايت" الألماني "يجب أن تكون للإنسان في السياسة قدرة أيضا على المرونة".

ص.ش/م.س (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان