هامبورغ يحرم شالكه من الصدارة وهيرتا برلين يحقق مفاجأة مذهلة | عالم الرياضة | DW | 21.03.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

هامبورغ يحرم شالكه من الصدارة وهيرتا برلين يحقق مفاجأة مذهلة

أخفق شالكه في تحقيق أمل جماهيره في الانفراد بصدارة ترتيب البونديسليغا، بينما فشل هامبورغ في الحفاظ على المركز الخامس، في حين حقق هيرتا برلين مفاجأة مذهلة، وذلك في ختام الجولة السابعة والعشرين في الموسم الحالي للبطولة.

default

هيرتا برلين يظهر بثوب جديد ويحقق مفاجأة مذهلة بفوزه بنتيجة 5 / 1 أمام فولفسبورغ في ختام الجولة السابعة والعشرين لموسم البونديسليغا

شاهد أكثر من ثمانين ألف متفرج بعد ظهر اليوم الأحد (21 مارس/ آذار 2010) مباراتي ختام الجولة السابعة والعشرين في الموسم الحالي لبطولة دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم / البونديسليغا؛ فعلى استاد نورد بارك أرينا في مدينة هامبورغ شاهد حوالي سبعة وخمسين ألف متفرج المباراة بين فريق هامبورغ وضيفه فريق شالكه.

وبدأت المباراة حماسية من الفريقين، وشهدت سعي لاعبي كل منهما إلى إحراز هدف مبكر لاكتساب الثقة، وإرباك صفوف الفريق المنافس، فأخذ الفريقان يتبادلان الهجوم والضغط على المرمى مع تفوق للاعبي شالكه في ذلك، تحول بعد الدقيقة الخامسة والعشرين إلى لاعبي هامبورغ، إلا أن التوتر وعدم التركيز في إتقان التمريرات حالا دون أن يكلل هذا الهجوم بمتعة الأهداف.

التعادل سيد الموقف

غير أنه في الدقيقة الأربعين نفذ لاعب خط الوسط في هامبورغ، تروخوفسكي، ضربة حرة مباشرة من منطقة في يسار الملعب قريبة من منطقة المرمى بتسديدة قوية جدا لم يتمكن حارس مرمى شالكه إلا من صدها في اتجاه وسط منطقة المرمى لتجد مهاجم هامبورغ الهولندي فان نيستلروي الذي اسكنها مباشرة شباك المرمى مسجلا هدف التقدم لهامبورغ.

Bundesliga Schalke Hamburg

سجال كفاحي مثير بين شالكه وهامبورغ في ختام الجولة السابعة والعشرين انتهى بالتعادل بنتيجة 2 / 2

ومع بداية الشوط الثاني تحولت المباراة إلى سجال قوي ومثير تبادل فيه لاعبو الفريقين الدفاع المحكم عن المرمى والضغط المكثف والهجمات المتتالية والتسديدات القوية والخطيرة على مرمى الفريق المنافس. وفي الدقيقة الثانية والستين وفي هجمة لشالكه تصل الكرة يسار منطقة مرمى هامبورغ إلى المهاجم ألكسندر باوميوهانس، الذي نزل إلى الملعب أواخر الشوط الأول بدلا من لاعب خط الوسط كلوغه، وأرسل باوميوهانس الكرة عرضية داخل منطقة مرمى هامبورغ ليحاول المدافع روزينتال إبعادها فتتجه إلى القائم الأيمن للمرمى لتجد مهاجم شالكه، كوراني، يودعها في المرمى قبل أن ينقض عليها الحارس روست، مسجلا هدف التعادل لشالكه.

وفي الدقيقة السادسة والستين احتسب حكم المباراة ضربة جزاء لصالح شالكه بسبب عرقلة مهاجم هامبورغ فان نيستلروي لمهاجم شالكه باوميوهانس في منطقة مرمى هامبورغ، سجل منها لاعب شالكه في خط الوسط راكيتيتش الهدف الثاني لفريقه.

وظلت المباراة بعد هذا الهدف أداء كفاحيا مثيرا من الفريقين إلى الدقيقة السابعة والسبعين، التي شهدت هجمة منظمة لهامبورغ وصلت فيها الكرة يسار منطقة مرمى شالكه إلى لاعب خط الوسط تروخوفسكي الذي أرسلها عرضية داخل منطقة المرمى لتجد زميله بيترويبا، الذي حل في الدقيقة الحادية والسبعين محل زميله تورون، يودعها مباشرة في المرمى مسجلا هدف التعادل لهامبورغ.

وتشهد الدقائق المتبقية من المباراة محاولة لاعبي كل من الفريقين إحراز هدف الفوز، إلا أن المباراة انتهت بتعادلهما بهدفين لكل منهما، ليفشل شالكه في تحقيق أمل الانفراد بصدارة البونديسليغا بعد خسارة المتصدر بايرن ميونيخ أمام فرانكفورت، ويفشل هامبورغ في الحفاظ على المركز الخامس.

هيرتا برلين في ثوب جديد

وبعد هذه المباراة شاهد حوالي خمسة وعشرين ألف متفرج في إستاد مدينة فولفسبورغ المباراة بين فريق فولفسبورغ وضيفه فريق هيرتا برلين، الذي بد المباراة مهاجما، واستحوذ لاعبوه على الكرة وسيطروا على مجرى اللعب. وفي الدقيقة السادسة تصل الكرة يسار منطقة مرمى فولفسبورغ إلى مهاجم هيرتا برلين، رافائيل، الذي مررها إلى داخل المنطقة لتجد زميله غيكاس يحولها مباشرة على يسار الحارس هيتس مسجلا الهدف الأول لهيرتا برلين. وفي الدقيقة الثامنة ينفذ حارس مرمى هيرتا برلين،دروبني، ضربة مرمى بإرسال كرة أمامية سقطت خلف دفاع فولفسبورغ على بعد حوالي عشرين مترا من المرمى، فأسرع المهاجم راموس إلى اللحاق بها وسددها داخل المرمى مسجلا الهدف الثاني لهيرتا برلين.

Wolfsburg Berlin Bundesliga

مهاجم هيرتا برلين، تيوفانيس غيكاس، يعبر عن فرحته بالأهداف الثلاثة التي أحرزها في مباراة الفريق أمام فولفسبورغ في ختام الجولة السابعة والعشرين للبونديسليغا

وزاد هذان الهدفان المبكران من حماس لاعبي الفريق، كما أعادا لاعبي فولفسبورغ إلى المباراة، ليتبادل الفريقان اللعب الهجومي والضغط على المرمى. وفي الدقيقة الخامسة والثلاثين حل مهاجم فولفسبورغ غرافيته محل المدافع سيمونيك، وفي الدقيقة السادسة والثلاثين أرسل دفاع فولفسبورغ كرة أمامية وصلت يسار منطقة مرمى برلين إلى المهاجم جيكو الذي مررها بسرعة أمام المرمى إلى غرافيته الذي أودعها مباشرة داخل المرمى مسجلا هدفا لفريقه. وتشهد المباراة بعده محخاولة لاعبي كل فريق الوصول إلى مرمى الفريق المنافس، وإحراز مزيد من الأهداف. غير أن الشوط الأول انتهى بتقدم هيرتا برلين بنتيجة 3 / 1 .

هيرتا برلين يحقق فوزا غير متوقع

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو برلين سرعة الانقضاض للاستحواذ على الكرة في انتشار سليم في الملعب وتنظيم للهجمات السريعة، ما جعلهم ندا قويا للاعبي فولفسبورغ، الذين لم يتمكنوا من التغلب على هذه الندية. وفي الدقيقة الثالثة والستين وفي هجمة سريعة لهيرتا برلين تصل الكرة قرب منطقة مرمى فولفسبورغ إلى مدافع برلين، أرنه فريدريش، الذي مررها بينية داخل المنطقة إلى المهاجم غيكاس الذي هيأها لنفسه وسددها على يسار الحارس هيتس محرزا الهدف الثالث له والرابع لفريقه في المباراة. وبعد هذا الهدف جنح لاعبو فولفسبورغ إلى الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة، بينما سيطر لاعبو برلين على مجرى اللعب.

وفي الدقيقة الرابعة والثمانين أضاف المهاجم راموس الهدف الخامس، وتمر الدقائق الأخيرة من المباراة وسط محاولات هيرتا برلين تعزيز الفوز، ورغبة فولفسبورغ في إحراز هدف آخر، ليعلن حكم المباراة انتهاءها بتحقيق برلين فوزا كبيرا غير متوقع بنتيجة 5 / 1 .

وبهذا الفوز الكبير وغير المتوقع يعلن هيرتا برلين عن تصميمه على تحقيق أمل البقاء في أضواء البونديسليغا، رغم أنه يظل بثماني عشرة نقطة في المركز الثامن عشر والأخير في قائمة ترتيب البطولة، كما يتراجع فولسبورغ بخمس وثلاثين نقطة وفارق الأهداف من المركز الثامن إلى العاشر.

الكاتب: محمد الحشاش

مراجعة: لؤي المدهون

مختارات

إعلان