هآرتس: دول أوروبية تقود مبادرة لاعتراف مشترك بدولة فلسطينية | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 17.02.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

هآرتس: دول أوروبية تقود مبادرة لاعتراف مشترك بدولة فلسطينية

كشف تقرير صحفي عن عزم عدد من دول الاتحاد الأوروبي طرح مبادرة لاعتراف أوروبي مشترك بدولة فلسطينية، فيما تحاول إسرائيل ـ حسب التقرير ـ إقناع الأوروبيين بمنح مبادرة السلام الأمريكية فرصة معتبرة أن "هذا ليس الوقت المناسب".

الرئيس الفلسطيني محمود عباس متحدثاً في مقر المجلس الأوروبي ببروكسل نهاية يناير/ كانون الثاني 2018

الفلسطينيون رفضوا خطة ترامب للسلام، فهل ينجحوا في الحصول على اعتراف أوروبي بدولة فلسطينية

أفادت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية بأن مجموعة من دول الاتحاد الأوروبي، تقودها لوكسمبورج، تخطط لطرح مبادرة، خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين (17 فبراير/ شباط 2020)، لاعتراف أوروبي مشترك بدولة فلسطينية، وذلك ردا على خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط.

وأشارت الصحيفة إلى أن وزير خارجية لوكسمبورج جان أسيلبورن بحث بالفعل المبادرة مع وزراء خارجية كل من إيرلندا وفرنسا وبلجيكا وإسبانيا والبرتغال وفنلندا والسويد ومالطا وسلوفينيا.

ورغم أن دولا أوروبية تعترف بصورة منفردة بالدولة الفلسطينية، فإن الاتحاد الأوروبي ككل لا يعترف بها، حيث يتبنى موقفا بأنه يتعين تسوية قضية الدولة الفلسطينية من خلال مفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين في إطار حل الدولتين.

وأشارت الصحيفة إلى أن إسرائيل بعثت برسائل إلى الدول التي ترعى المبادرة الأوروبية جاء فيها أن "هذا ليس الوقت المناسب للاعتراف الأحادي بدولة فلسطينية، لأنه سيحول دون إمكانية الدخول في مفاوضات مباشرة بين الجانبين من أجل الوصول إلى اتفاق دائم"، مضيفة أن إسرائيل تحاول حاليا إقناع الأوروبيين بمنح مبادرة السلام الأمريكية فرصة.

وأضافت الصحيفة أن وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي سيبحثون اليوم التحرك الذي يمكن اتخاذه ضد خطة ترامب.

وكان المفوض السامي لشؤون السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل قد دعا وزراء خارجية دول الاتحاد إلى تقديم أفكارهم الخاصة لإقامة سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين، بعد انتقاده الشديد لاقتراح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال بوريل الأسبوع الماضي في مقابلة مع صحيفة دي فيلت الألمانية اليومية "أود التحدث إلى وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي بشأن الأفكار التي لدى الأوروبيين وأي مبادرة يمكن أن نتخذها لدفع عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين إلى الأمام". ومع ذلك، أقر بأن الاتحاد الأوروبي بعيد عن الاجتماع على رأي بشأن عملية السلام في الشرق الأوسط.

ع.ج.م/ح.ز (د ب أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع