نيمار يرفع ورقة الشك في وجه توخيل | عالم الرياضة | DW | 11.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

نيمار يرفع ورقة الشك في وجه توخيل

يبدو أن ربط اسم المدرب الألماني توماس توخيل بتدريب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، قد أثار بعض القلق لدى لاعبي فريق العاصمة الباريسي. النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا أدلى بدلوه هو الآخير في هذا الموضوع. فماذا قال؟

Brasilien Fußball verletzter Neymar (picture-alliance/AP Photo/E. Savio)

نيمار دا سيلفا، صورة أرشيفية.

ذكر موقع "شبورت بيلد" أن النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، ليس مُتحمسا لتولي المدرب الألماني توماس توخيل مهمة تدريب فريق باريس سان جيرمان الفرنس في الموسم المقبل، خلفا لمدرب الفريق الحالي أوناي إيمري.

وأكدت تقارير صحفية سابقة أن نادي باريس سان جيرمان، أسند مهمة تدريب الفريق الفرنسي إلى المدرب الألماني توماس توخيل (44 عاما)، بعقد يمتد لموسمين مع إمكانية التجديد لموسم واحد.

وأوضح الموقع الألماني بناء على معلومات منسوبة إلى وسائل إعلام إسبانية، أن نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا (26 عاما)، يُشكك في قدرة توماس توخيل على قيادة فريق العاصمة الباريسية إلى منصات التتويج نهاية الموسم، وأضاف أن صاحب أعلى صفقة في كرة القدم (222 مليون يورو)، يرى أن توخيل حقق نجاحا محدودا، إذ فاز فقط بلقب كأس ألمانيا مع فريقه السابق بوروسيا دورتموند في 2017/2016.

وفي نفس السياق، أكد نفس المصدر أن نيمار يُفضل إسناد مهمة تدريب الفريق الباريسي إلى مدرب تشيلسي الإنجليزي أنطونيو كونتي (48 عاما) أو البرتغالي جوزيه مورينيو (55 عاما) أو مدرب ليفربول يورغن كلوب (50 عاما)، بالإضافة إلى مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف (57 عاما).

 

مختارات