نووي إيران: ″نقاط صعبة″ تتسبب بتأجيل الإعلان عن اتفاق | أخبار | DW | 13.07.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

نووي إيران: "نقاط صعبة" تتسبب بتأجيل الإعلان عن اتفاق

يبدو أن إيران والدول الست الكبرى قد وضعت اللمسات الأخيرة على اتفاق بشأن برنامج طهران النووي، لكن وجود بعض النقاط العالقة يعيق الإعلان عنه رسميا. وتتجه هذه الدول إلى تمديد الاتفاق المؤقت واستمرار المفاوضات.

قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ايرنست اليوم الاثنين (13 تموز/ يوليو 2015) إن المفاوضين في فيينا أحرزوا "تقدما حقيقيا" في المحادثات المتواصلة حول برنامج إيران النووي، ولكن إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق اليوم فإن الاتفاق المؤقت سيظل ساريا. وأضاف ايرنست للصحفيين أن فريق التفاوض الأمريكي سيظل في فيينا ما دامت المحادثات مفيدة موضحا أن قائمة الخلافات تضاءلت ولكن بعض النقاط الصعبة لا تزال دون حل.

من جانبه قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن بلاده والدول الست الكبرى لن تصدر إعلانا نهائيا بشأن مفاوضاتها النووية قبل يوم غد الثلاثاء. وعندما سئل من قبل صحفي باللغة الفارسية عما إذا كان هناك إعلان الليلة عن اتفاق، أومأ ظريف برأسه بـ "لا".

وكان مصدر إيراني قد صرح لوكالة فرانس برس أن احتمال أن تفضي المفاوضات النووية بين إيران والدول الكبرى إلى اتفاق اليوم الاثنين "ضئيل". وردا على سؤال عن إمكانية التوصل إلى اتفاق مساء اليوم الاثنين، قال المصدر الإيراني إنه بات "الاحتمال ضئيل".

بيد أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال إنه ما زالت هناك فرصة للإعلان عن إبرام اتفاق نووي بين القوى الكبرى وإيران اليوم الاثنين. وقال ردا على سؤال للصحفيين قبل أن يغادر الفندق الذي عقدت فيه المحادثات في فيينا عما إذا كان اتفاق سيبرم اليوم "هناك دائما فرصة."

يذكر أن إيران تجري مع الدول الست (بريطانيا وألمانيا وروسيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا) مفاوضات للتوصل إلى اتفاق نهائي بعد تمديد المهلة التي كان محددا لها في الأساس 30 حزيران/ يونيو الماضي حتى 7 تموز /يوليو ثم إلى 10 تموز/ يوليو وأخيرا إلى اليوم الاثنين.

أ.ح/ ف.ي (أ ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان