نصرالله يستعرض ″قرائن″ على احتمال تورط إسرائيل في اغتيال الحريري | سياسة واقتصاد | DW | 09.08.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

نصرالله يستعرض "قرائن" على احتمال تورط إسرائيل في اغتيال الحريري

اتهم الأمين العام لحزب الله عملاء إسرائيل في لبنان باغتيال رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري. وفي هذا السياق استعرض نصر الله صورا وأفلاما عن أنشطة إسرائيل وعملائها في جمع المعلومات حول تحركات الحريري.

default

حسن نصر الله يستعرض قرائن بخصوص احتمال تورط إسرائيل في اغتيال الحريري

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله ان إسرائيل عمدت منذ 13 سبتمبر/ أيلول 1993 إلى إقناع رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري بأن الحزب يحاول اغتياله. وذكر نصر الله في مؤتمر صحفي عقده في ضاحية بيروت الجنوبية مساء الاثنين 9 أغسطس/ آب 2010 بأن "المقاومة اللبنانية" لاحقت أحمد نصرالله الذي عمل لصالح إسرائيل واعتقلته وحققت معه، حيث كان يجمع المعلومات عن حزب الله، وبمساعدة من إسرائيل تمكن من التعرف على تنقلات موكب الرئيس الحريري.

واستعرض نصر الله عدة أشرطة فديو حول عملاء لبنانيين، من بينهم العميل اللبناني أحمد نصر الله الذي كان يعمل لصالح إسرائيل منذ منتصف تسعينيات القرن العشرين. وفي هذا السياق ذكر بأن لإسرائيل عددا كبيرا من العملاء داخل لبنان. وأشار إلى أنها تمتلك قوة الاستطلاع الجوي والميداني من خلال الجواسيس والقوات الخاصة للاغتيال. كما عرض نصر الله خلال مؤتمره الصحفي مشاهد قال بأن طائرات استطلاع إسرائيلية رصدتها لموقع اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري. واعتبر بأن هذه المشاهد تشكل "قرائن " و"ليست أدلة قاطعة" حول ضلوع إسرائيل في الجريمة.

وخلال مؤتمره الصحفي استعرض نصر الله كذلك فيلماً عن بعض العملاء وأدوارهم أمثال العميل فينيوبس حنا صادر الذي كان دوره يتمثل في استطلاع الأوضاع حول منزلي الرئيس اللبناني ميشال سليمان وقائد الجيش جان قهوجي قبيل اغتيال الحريري.

(ا.م/ د.ب.ا/ا.ف)

مراجعة: سيد منعم

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان