نجومٌ تألقت وأخرى سطعت في سماء الدوري الألماني | عالم الرياضة | DW | 16.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

نجومٌ تألقت وأخرى سطعت في سماء الدوري الألماني

أستدل الستار على منافسات الدوري الألماني، وفي الوقت الذي تألقت فيه نجوم كانت معروفة، برزت أخرى في سماء البوندسليغا وشكلت مفاجأة غير متوقعة، الأمر الذي حقق لبعض الأندية مكاسب كروية كبيرة، ولجمهور المستديرة المتعة.

أسدل الستار على موسم منافسات الدوري الألماني "البوندسليغا" (2015/2016). النتائج النهائية كانت شبه محسومة للبطل بايرن ميونخ ووصيفه دورتموند. ومن المنطقي أن يكون تواجد أي فريق ضمن فرق الصدارة مرتبطا بالمال والإدارة والمدرب، وهي العناصر الأساسية لتهيئة الأجواء، لكن في نهاية المطاف يحسم اللاعبون الأمر في أرض الملعب. وقد برز نجوم سطعوا في سماء الدوري الألماني وتألقوا فصنعوا لفرقهم مجدا وقدموا للجمهور كرة ممتعة.

نوير أفضل حارس مرمى

وفقا لموقع "شبورت شاو" الألماني، فإن مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونخ والمنتخب الألماني كان الأفضل في هذا الموسم. فخلال 34 مباراة خاضها مع فريقه في منافسات البوندسليغا، لم يدخل شباكه سوى17هدفا، منها 20 مباراة لم تدخل الكرة فيها مرماه أبدا، ليحطم بذلك رقما قياسيا جديدا. وعن ذلك يقول مانويل نوير "لاشك أنني تطورت كثيرا لدى بايرن وخاصة في السنوات الثلاث الأخيرة".

أفضل مدافعي البوندسليغا

واعتبر مدافع دورتموند ماتس هوملس من بين أفضل المدافعين في إياب منافسات البوندسليغا. بعد فوزه مع المنتخب الألماني بكأس العالم في البرازيل 2014، شهد أداء هوملس تراجعا ملحوظا مع فريقه دورتموند، واستمر أدائه بالهبوط حتى نهاية موسم الذهاب (2015/2016)، ما اضطر المدرب توماس توخل إلى الاستغناء عنه أحيانا. لتأتي نقطة التحول، إذ اختلف أداء هوملس تماما في إياب هذا الموسم، فخلال تسع مباريات، بقيت فيها شباك دورتموند خالية من الأهداف، فكان فيها نجم الدفاع هوملس هو صمام الأمان للفريق.

Fußball Bundesliga 19. Spieltag Borussia Dortmund - FC Ingolstadt

دورتموند حظي بتميز أكبر عدد من لاعبيه هذه الموسم

أما نجم الدفاع الآخر فهو لاعب باير ليفركوزن جوناتان تاه الذي نشأ وترعرع في صفوف فريق هامبورغ. ليتم إعارته إلى فريق فورتونا دسدلورف، فريق من دوري الدرجة الثانية. لكن المدافع الشاب تمكن من لفت أنظار نادي باير ليفركوزن، لتقوم إدارة هامبورغ ببيعه مقابل ثمانية ملايين يورو. لكن صفقة هامبورغ لم تكن خطوة ذكية، وخاصة أن أداء تان تطور كثيرا في باير ليفركوزن ليصبح من أبرز المدافعين في الدوري الألماني هذا الموسم، فضلا عن أن اسمه ورد ضمن قائمة المرشحين للمشاركة في كأس الأمم الأوروبية 2016 في فرنسا.

ورغم صغر سنه (20 عاما)، إلا أن تاه لديه مواصفات تجعله من ضمن أفضل المدافعين في البوندسليغا، فهو يتمتع ببنية قوية ويمتاز بالضربات الرأسية، وهو ما أكده زميله شتيفان كيسلينغ عندما قال "إنه لاعب ضخمجدا ومن الصعب جدا تجاوزه".

ومن بين المدافعين الذين تميزوا في منافسات هذا الموسم، أندرياس كريستنسن من بروسيا مونشغلادباخ. في الصيف الماضي، أعار نادي تشلسي كريستنسن إلى مونشغلادباخ، وسرعان ما نجح في إثبات نفسه في الفريق، لينضم وخلال فترة قصيرة إلى التشكيلة الأساسية للفريق. ويتسم كريستنسن بسرعته وضرباته الرأسية.

ورغم صغر سنه (19 عاما)، لكنه تألق بشكل ملفت في هذا الموسم، حتى إن المدير الرياضي لمونشغلادباخ وصفه باللاعب من "الطراز العالمي". ويرغب بالاحتفاظ به لأطول فترة ممكنة، إذ من المفترض أن عقد إعارته ينتهي عام 2017. كريستنسن هو الآخر، أعرب عن رغبته بالبقاء ضمن صفوف بروسيا مونشنغلادباخ عندما صرح بقوله "ما فائدة العودة إلى تشلسي، إن لم أشارك في اللعب".

Deutschland Fußball Bundesliga 2016 34. Spieltag Bayern München - Hannover 96 Meisterschale

للمرة الرابعة على التوالي يحرز فريق بايرن ميونخ لقب الدروي الألماني

أما ديفيد ألابا، فكان هو أفضل لاعب في موقع الظهير الأيسر في هذا الموسم في بايرن ميونيخ. ليس ذلك فحسب، بل حتى إنه قدم عروضا رائعة في منصب قلب الدفاع الذي شغله في هذا الموسم أيضا. والملفت هو أن ألابا لم يتجاوز الـ24 من عمره، لكنه فاز 5 مرات بلقب بطل الدوري الألماني، حتى إن المدرب الاسباني بيب غوارديولا وصفه بقوله " يمكن وبدون أدنى شك أن يصبح أفضل مدافع في العالم". لكن ألابا نفسه كان قد صرح سابقا في مقابلة أجراها معه موقع "TZ" الألماني، أنه لا يفضل اللعب في مركز قلب الدفاع، وأضاف بقوله "أرى نفسي مستقبلا في مركز خط الوسط، ولكن يمكنني أيضا اللعب في مراكز متعددة".

اللاعبون الذين تميزوا في خط الوسط

وبالنسبة للاعبي خط الوسط، كان توماس مولر، منبين أفضل لاعبي خط الوسط في منافسات البوندسليغا هذا الموسم، حتى أنه كان واضحا بالنسبة لبايرن ميونيخ أن الاستغناء غير ممكن.نه كان قدم مولر أداء رائعا في هذا الموسم، حيث شارك فريقه في هذا الموسم في جميع المباريات تقريبا. واعتبر الكثير من الخبراء الكرويين، أن استثنائه من المشاركة في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام أتلتيكو مدريد، كان خطأ تكتيكا ارتكبه المدرب الاسباني بيب غوارديولا، لكن مولر صرح قائلا آنذاك "أحاول التعامل مع ذلك بمهنية".

وإلى جانب توماس مولر، ينضم محمود داوود إلى التشكيلة المثالية لمنافسات البوندسليغا في هذا الموسم. جاء داوود إلى مونشغلادباخ لسدّ الفراغ الذي خلفه رحيل كريستوف كرامر إلى باير ليفركوزن. لم تتجاوز مشاركة داوود في منافسات البوندسليغا الموسم الماضي (2014/2015) أكثر من دقيقة واحدة فقط، ليشارك داوود في هذا الموسم مع فريق مونشغلادباخ في 32 مباراة. بل وحتى إنه أصبح من المرشحين الذين ترغب إدارة مانشستر سيتي بضمه إلى صفوفها، لكن داوود مصر على البقاء في مونشغلادباخ، وهو ما أكده في تصريحه لموقع كيكر عندما قال "من قال بأنني أرغب مغادرة مونشغلادباخ". ضمن منافسات البوندسليغا، سدد داوود في هذا الموسم خمسة أهداف وساهم في صناعة تسعة آخرين، وهي حصيلة ملفتة لمدافع خط الوسط.

جاء انتقال فلاديمير داريدا من فريق فرايبورغ، الذي هبط إلى دوري الدرجة الثانية في الموسم الماضي (2014/205)، بمثابة ضربة حظ لفريق العاصمة هيرتا برلين. فالصفقة التي لم تكلف إدارة برلين أكثر من 3.8 مليون يورو، أصبح داريدا واحدا من أحد اللاعبين الأساسين في فريق هيرتا برلين. وهو ما أكده ميشائيل بريتز مدير الكرة في نادي العاصمة عندما قال "إنه اللاعب الذي نحتاجه بالضبط لملئ هذا المركز".

عندما انتقل لاعب خط الوسط هنريك مختيريان إلى دورتموند عام 2013، لم يكن أدائه مقنعا، لكن يبدو أن قدوم المدرب توخل كان في صالح مختيريان، فمنذ بداية موسم (2015/2016) واللاعب الأرميني الأصل من بين أكثر اللاعبين المهمين في صفوف دورتموند، ونتائجه مع الفريق أوضح دليل على ذلك، إذ تمكن من تسديد 11 هدفا لفريقه وصنع 18 آخرين.

المهاجمون البارزون

أما في الهجوم، فكان الغابوني بييرإيميريك أوباميانغ، من بين اللاعبين الذين لمعوا في هذا الموسم مع فريق دروتموند. وبلغ عدد الأهداف التي سجلها لفريقه في منافسات البوندسليغا 25 هدفا. وساهم في إعداد 6 أهداف.

كما تألق مهاجم بايرن ميونخ روبرت ليفاندوفسكي بشكل ملحوظ في هذا الموسم، ورصيده من الأهداف يدل على ذلك. ففي الموسم الماضي (2014/2015)، بلغ عدد أهدافه 17 هدفا، بينما زادت حصيلته بشكل ملحوظ في هذا الموسم، إذ وصلت إلى 30 هدفا. وفي نهاية موسمه الثاني مع بايرن ميونخ صرح ليفاندوفسكي لموقع "فرانس فوتوبول" حول مستقبله قائلا "ربما سأنتقل يوما ما إلى انكلترا أو اسبانيا، لا أعلم كيف سيكون مستقبلي، ولكن حاليا أنا سعيد في بايرن ميونخ". علما أن عقده مع بايرن صالح لغاية 2019.

SV Darmstadt 98 Trainer Dirk Schuster

ديرك شوستر مدرب دارمشتات

وعلى صعيد المدربين فكان ديرك شوستر من بين ألمع المدربين في سماء البوندسليغا في هذا الموسم. فبعد أن صعد مع فريق دارمشتات إلى دوري الدرجة الثانية، وانتقل به أيضا إلى منافسات البوندسليغا، تمكن شوستر وبإمكانياته المحدودة من البقاء في منافسات دوري الدرجة الأولى، بل وحتى إنه لا يزال يملك الكثير من المخططات مع فريقه وهو ما أكده في تصريحه عندما قال "يمتد عقدي مع درامشتات حتى 2018، ونحن لم نصل إلى نهاية الطريق".

مختارات

إعلان