نتانياهو يقترح أسلوب اللقاءات الثنائية مع عباس لإنجاح المفاوضات | سياسة واقتصاد | DW | 27.08.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

نتانياهو يقترح أسلوب اللقاءات الثنائية مع عباس لإنجاح المفاوضات

قالت مصادر إسرائيلية أن نتانياهو اقترح عقد لقاءت ثنائية بينه وبين محمود عباس وبدأ بالفعل في تشكيل فريق مفاوضات مصغر تحت إشرافه، والجهود الأمريكية تتواصل لحل الخلافات حول الاستيطان قبيل قمة إسرائيلية فلسطينية أمريكية.

default

أفاد مصدر حكومي إسرائيلي اليوم الجمعة، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اقترح عقد لقاءات ثنائية "مرتين في الشهر" مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد استئناف المفاوضات المباشرة بين الطرفين في 2 أيلول/سبتمبر، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية ( أ ف ب). وقال المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، إن رئيس الحكومة ابلغ عدة وزراء إسرائيليين بهذا الاقتراح، الذي أبُلغت به واشنطن كذلك، مؤكدا أنه من أجل إنجاح المفاوضات "من الضروري أن تتم بين قادة" وبأكبر قدر ممكن من التكتم.

وبدأ رئيس الوزراء الإسرائيلي أمس الخميس تشكيل وفد المفاوضين، وفقا لبيان صادر عن مكتبه. ووفقا للبيان فإن نتانياهو يهدف إلى تشكيل "فريق مصغر يستطيع أن يجري مفاوضات سريعة وجدية ومعمقة تحت إشرافه". وكشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن الفريق لا يضم وزير الخارجية افيغدور ليبرمان، فيما رفض المتحدث باسم وزير الخارجية التعليق عن هذه الأنباء.

جهود أمريكية قبيل قمة واشنطن

Israel Palästina Palästinenser Siedlung Siedlungsbau Jerusalem Ramat Sholmo Ostjerusalem Flash-Galerie

المستوطنات شكلت ومازالت تشكل عقبة كأداء أمام المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين

ومن المقرر أن يعقد لقاء قمة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي والرئيس الفلسطيني محمود عباس في الثاني من أيلول/سبتمبر في البيت الأبيض . وسيدشن اللقاء استئناف المفاوضات المباشرة بين الجانبين برعاية الرئيس الأمريكي باراك اوباما.

في هذه الأثناء يسعى المبعوث الأمريكي دنيس روس، مستشار الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي وصل أمس الخميس إلى إسرائيل إلى تجاوز الخلافات بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني حول عملية البناء في المستوطنات. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن مصادر مقربة من رئيس الوزراء أشارت إلى أن قرارا بهذا الخصوص سيتخذ في آخر لحظة، في حين كرر الجانب الفلسطيني تمسكه بضرورة الاستمرار في تجميد عملية البناء في جميع المستوطنات، لاسيما تلك الموجودة في الكتل الاستيطانية الكبرى. وحسب الإذاعة، يوجد في إسرائيل حاليا عدد من المستشارين الأمريكيين في نطاق الاستعدادات لقمة واشنطن التي ستعقد في الأسبوع المقبل.

(ع.ج.م./ أ ف ب/ د ب أ)

مراجعة: ابراخيم محمد

مختارات

إعلان