نتانياهو: سنشهد اتفاقيات تطبيع مع دول عربية وإسلامية قريباً | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 24.12.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

نتانياهو: سنشهد اتفاقيات تطبيع مع دول عربية وإسلامية قريباً

تحدثت إسرائيل عن إمكانية إبرام صفقات مع ست دول عربية وإسلامية أخرى في المستقبل القريب، فيما منح الرئيس ترامب مستشاريه أوسمة مكافأة على إبرام إسرائيل في الشهور الأخيرة اتفاقات تطبيع مع أربع دول عربية.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)

نتانياهو: "سنشهد الكثير والكثير من البلدان، أكثر بكثير من المتوقع، وربما أسرع بكثير من المتوقع"

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الخميس (24 ديسمبر/ كانون الأول 2020) إن اتفاقيات تطبيع إضافية بين إسرائيل والدول العربية والإسلامية ستُعلن في وقت أقرب مما كان متوقعاً، وذلك وسط تكهنات بأن إندونيسيا أو عمان قد تقومان بتطبيع العلاقات مع إسرائيل. وقال نتانياهو: "سنشهد الكثير والكثير من البلدان، أكثر بكثير من المتوقع، وربما أسرع بكثير من المتوقع"، بحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني.

وقال نتانياهو للسفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت وسفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان، عندما التقى بهما في القدس: "يمكنك رؤية الدول العربية، بعضها تقدم بالفعل، والبعض الآخر يتقدم (لإقامة علاقات مع إسرائيل)".

وتزور كرافت إسرائيل هذا الأسبوع، قبل ترك منصبها في الأمم المتحدة، عندما تنتهي ولاية إدارة ترامب في 20 يناير/ كانون الثاني المقبل. وقالت أيضاً إنه سيكون هناك "المزيد" من الاتفاقيات القادمة.

وبحسب الصحيفة، تحدث وزير المخابرات الإسرائيلي إيلي كوهين عن إمكانية إبرام صفقات مع إندونيسيا وعمان وموريتانيا والنيجر والمملكة العربية السعودية، وألمح إلى احتمال وجود دولة آسيوية لم يذكر اسمها، باستثناء إندونيسيا، التي افترض البعض أنها باكستان.

وصرح مصدر دبلوماسي لصحيفة جيروزاليم بوست بأن إندونيسيا وسلطنة عمان هما الدولتان الأكثر احتمالاً لإقامة  علاقات مع إسرائيل، مشيراً إلى العمل بشأن التطبيع مع تلك الدولتين كان في مرحلة أكثر تقدماً من الدول الأخرى.

حفل توقيع اتفاقيات إبراهام مع الإمارات والبحرين في البيت الأبيض

بعد الإمارات والبحرين والسودان أعلنت المغرب عن تطبيع علاقاتها مع إسرائيل.

وكانت  المغرب  قد وقعت أول أمس الثلاثاء اتفاقاً مع إسرائيل بشأن اقامة علاقات كاملة لتصبح رابع دولة عربية بعد الإمارات والبحرين والسودان تتخذ هذه الخطوة هذا العام.

أوسمة لكبار مستشاري ترامب

وفي سياق متصل منح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عدداً من كبار مستشاريه أوسمة الأمن القومي مكافأة لهم عن دورهم في المساعدة في إبرام اتفاقات تطبيع العلاقات بين إسرائيل والدول العربية الأربع، في إطار ما تصفها الولايات المتحدة "اتفاقيات إبراهام".

وأعطى ترامب وسام الأمن القومي لوزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الخزانة ستيفن منوتشين ومستشار الأمن القومي روبرت أوبراين وكبير المستشارين غاريد كوشنر والمبعوث الأمريكي للشرق الأوسط آفي بيركويتز والسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان وسفير الولايات المتحدة لدى الإمارات جون راكولتا.

مشاهدة الفيديو 23:59

العلاقات المغربية الإسرائيلية.. التحديات والآفاق

وقال  البيت الأبيض  في بيان "بفضل جهود هؤلاء الأفراد لن تكون المنطقة كما كانت، إذ أنها تتجاوز أخيراً صراعات الماضي". ويأمل كبار المسؤولين الأمريكيين في إبرام اتفاق آخر قبل انتهاء ولاية ترامب في 20 يناير/ كانون الثاني.

وتعود سلطة الرئيس في منح وسام الأمن القومي إلى عام 1953 بموجب أمر تنفيذي يسمح بالاعتراف بالمساهمات الرئيسية في مجال الأمن القومي.

ص.ش/ع.غ (د ب أ، رويترز)