ميركل واثقة من أن ماكرون سيكون ″رئيساً قوياً″ | أخبار | DW | 28.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل واثقة من أن ماكرون سيكون "رئيساً قوياً"

في خطوة جريئة، أعربت المستشارة ميركل عن اعتقادها أن المرشح للرئاسة الفرنسية ايمانويل ماكرون سيكون "رئيساً قوياً" بحال انتخابه بالدورة الثانية. وكان وزير ماليتها والمتحدث باسمها أكثر وضوحاً في التعبير عن دعمهما لماكرون.

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الجمعة (28 نيسان/ أبريل 2017) خلال لقاء مع صحفيي مجموعة "ار ان دي" الإعلامية الألمانية "ليس لدي شك إطلاقا في أن ايمانويل ماكرون سيكون رئيساً قوياً في حال انتخابه، وهذا ما أتمناه". وأضافت ميركل أن كل الرئيس الفرنسي سيمثل مصلحة بلاده وشعبه، تماماً تمثل ميركل المصالح الألمانية. وأضافت "الصداقة الألمانية - الفرنسية ضرورة للبلدين، وأيضاً للاتحاد الأوروبي على السواء".

وشكلت المقابلة تدخلاً غير عادي من قبل ميركل في السباق الفرنسي إلى الاليزيه، على الرغم من أن المتحدث باسمها خص ماكرون بعد ظهور نتائج الدورة الأولى الأحد بتغريدة تقول "نتمنى لك التوفيق".

وقبل إجراء الدورة الأولى التقت ميركل بماكرون ومرشح اليمين فرنسوا فيون والمرشح الاشتراكي بونو آمون، إلا أنها استبعدت إجراء لقاء مع لوبن. وكان وزير المالية الألماني فولفغانغ شويبليه، أكثر انفتاحا في التعبير حين صرّح في بداية نيسان/ أبريل بأنه لو كان فرنسيا "سيصوت على الأرجح لماكرون".

وهناك نفور ألماني تجاه الجبهة الوطنية التي ينكر بعض أعضائها وبينهم مؤسسها جان ماري لوبن المحرقة. ووصف لوبن الأب غرف الغاز في أوشفيتز بأنها "تفصيل تاريخي صغير".

 

خ. س/ ع. خ (أ ف ب)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان