ميركل لأردوغان: انسحاب القوات الأجنبية من ليبيا ″إشارة مهمة″ | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 05.05.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل لأردوغان: انسحاب القوات الأجنبية من ليبيا "إشارة مهمة"

في إطار الجهود الدولية الرامية إلى إنجاح حكومة الوحدة الوطنية الجديدة في ليبيا، دعت المستشارة الألمانية ميركل، في حديث مع الرئيس التركي أردوغان، إلى سحب القوات الأجنبية والمرتزقة، مؤكدة أن ذلك سيرسل "إشارة مهمة".

تصريحات ميركل جاءت ضمن مؤتمر عبر الفيديو مع الرئيس التركي أردوغان

تصريحات ميركل جاءت ضمن مؤتمر عبر الفيديو مع الرئيس التركي أردوغان

قال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن المستشارة أنغيلا ميركل أبلغت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء (الخامس من مايو/ أيار 2021) أن انسحاب القوات الأجنبية من ليبيا سيكون "إشارة مهمة"، في حين تعهد الزعيمان بدعم الحكومة الجديدة المؤقتة هناك.

وأدت حكومة الوحدة الوطنية الجديدة في ليبيا اليمين في 15 مارس/ آذار، لتحل محل إدارتين متصارعتين في شرق البلاد وغربها، وتستكمل انتقالاً سلساً نسبياً للسلطة بعد عشر سنوات من الفوضى.

وكانت تركيا تدعم حكومة الوفاق الوطني، التي كان مقرها طرابلس، ضد قوات "الجيش الوطني الليبي" في شرق البلاد، والتي كانت مدعومة من روسيا ومصر والإمارات وفرنسا.

وأضاف المتحدث باسم الحكومة الألمانية أن ميركل وأردوغان اتفقا في مؤتمر عبر الفيديو على دعم جهود الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الحميد الدبيبة لتحسين توفير الإمدادات للسكان والإعداد للانتخابات بحلول نهاية العام.

وقال المتحدث: "أكدت المستشارة أن البدء سريعاً في انسحاب الجنود الأجانب والمرتزقة سيرسل إشارة مهمة"، مضيفاً أن ميركل وأردوغان ناقشا أيضاً الجهود الدولية لاحتواء جائحة كوفيد-19، إضافة إلى قضايا إقليمية مثل الحرب الأهلية في سوريا والمحادثات الدولية الخاصة بقضية قبرص.

وأوضح: "أكدت المستشارة والرئيس التركي ضرورة استمرار وصول المساعدات الإنسانية بقدر كاف إلى المحتاجين في سوريا".

ي.أ/ ص.ش (رويترز)

مشاهدة الفيديو 13:53

مسائية DW: مرتزقة ليبيا.. خطر يهدد المنطقة؟

مواضيع ذات صلة