ميركل: قرار إبقاء الحدود مفتوحة أمام اللاجئين كان سليما في حينه | أخبار | DW | 29.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل: قرار إبقاء الحدود مفتوحة أمام اللاجئين كان سليما في حينه

في المؤتمر الصحفي التقليدي للمستشارة ميركل الذي تعقده عقب نهاية العطلة الصيفية في كل عام، تطرقت ميركل إلى ملفات عديدة شملت المناخ واللاجئين والعلاقات التركية الألمانية على ضوء اعتقال الأخيرة لعدد من المواطنين الألمان.

وفي شأن ملف اللاجئين في المانيا وأوروبا، نفت المستشارة ميركل ظهر اليوم الثلاثاء(29 آب/أغسطس 2017) صحة الانطباعات بشأن تخليها عن سياسة الترحيب باللاجئين في بلادها. وقالت ميركل في برلين إن الخطوات التي اتخذتها لمكافحة مهربي البشر وزيادة المساعدات التنموية وتوفير شروط إنسانية لإيواء اللاجئين في ليبيا "تنبثق من نفس روح" مساعدة اللاجئين في صيف عام 2015.

وذكرت ميركل أن قرارها في ذلك الحين بإبقاء الحدود مفتوحة أمام اللاجئين كان قرار مهما وسليما في وضع إنساني استثنائي. وفي المقابل، ذكرت ميركل أنه من المطلوب الآن اتخاذ إجراءات تقدم حلولا على المدى الطويل، موضحة أن تحقيق ذلك "لا يمكن أن يتم عبر انعزالنا أو مواصلة الأمر على نفس النهج السابق".

وأضافت ميركل أن الأوروبيين لن يمكنهم العيش في رخاء وأمن إلا "إذا نظرنا خارج حدودنا واهتممنا بجوارنا وبتنميته الاقتصادية". وجددت ميركل انتقادها لدول في الاتحاد الأوروبي ترفض "توزيعا عادلا" للاجئين في أوروبا، مؤكدة ضرورة عدم التخلي عن دول مثل إيطاليا واليونان، حيث يصل حاليا أغلب اللاجئين والمهاجرين غير الشرعيين.

وتناولت ميركل بإسهاب العلاقات المتوترة مع تركيا وطالبت مجددا بالإفراج عن الألمان الذين تم اعتقالهم في تركيا في أعقاب محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في الصيف الماضي. وقالت "مطلبنا بوضوح هو الإفراج عن المواطنين المعتقلين هناك".

أما في شأن ملف المناخ، فأعربت المستشارة ميركل عن اعتقادها في إمكانية تحقيق أهداف حماية المناخ التي وضعتها الحكومة الألمانية لعام 2020. وقالت ميركل "أعتقد أنه من الممكن تحقيق هذه الأهداف، لكنها ذات متطلبات عالية للغاية". وذكرت ميركل أن الحكومة المقبلة ستنقح خطة حماية المناخ، التي تضع أهدافا لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في قطاعات مثل النقل والطاقة، بالتعاون مع الأوساط الاقتصادية والنقابات.

كما اتهمت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المرشح الأول لحزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي، ألكسندر غاولاند، بالإدلاء بتصريحات عنصرية للفت الانتباه. وقالت ميركل اليوم الثلاثاء خلال المؤتمر الصحفي الاتحادي في برلين: "هذه التصريحات عن وزيرة الدولة (عيدان) أوزوغوز عنصرية، ويتعين إدانتها على نحو مطلق".

يذكر أن غاولاند أوصى خلال فعالية انتخابية له بـ"التخلص" من مفوضة الحكومة الألمانية لشؤون الاندماج، عيدان أوزوغوز، في تركيا. مستخدما عبارة لعملية التخلص لا يستخدم إلا في مجال النفايات.

ح.ع.ح/ح.ز(د.ب.أ)

 

مختارات

إعلان