ميركل تقلل من مخاطر عودة بعض مقاتلي داعش الألمان | أخبار | DW | 15.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تقلل من مخاطر عودة بعض مقاتلي داعش الألمان

قللت المستشارة أنغيلا ميركل من خطورة عودة بعض مقاتلي تنظيم داعش الألمان إلى البلاد، مشيرة إلى أن مركز مكافحة الإرهاب المشترك سيقوم بواجب تحديد درجة خطورة كل عائد وبالتالي يمكن درء أي خطر مفترض في هذا المجال.

مشاهدة الفيديو 14:03

المخابرات الألمانية و كابوس عودة "الدواعش"

ذكرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن السلطات الألمانية ستضمن ألا يشكل الإسلاميون وأنصار تنظيم "داعش" المشتبه بهم، والذين ترحلهم تركيا حاليا إلى ألمانيا، أي خطر. وقالت ميركل في برلين اليوم الجمعة (15 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019) إن هؤلاء الأفراد سيجرى إدراجهم في مركز مكافحة الإرهاب المشترك بين السلطات الاتحادية والولايات وإخضاعهم لتقييم أمني، وأضافت: "سيُجرى بناء على ذلك بالطبع ضمان ألا يشكل هؤلاء الأفراد خطرا".

وأشارت ميركل إلى أن هذه هي نفس الإجراءات المتبعة أيضا مع الأفراد المقيمين هنا، موضحة أنه يتم تطبيق الآلية الاعتيادية عند رصد أي مخاطر أمنية.

وتعتزم تركيا اليوم ترحيل زوجتين لمقاتلين من داعش إلى ألمانيا. وكانت أنقرة رحلت أمس الخميس إلى ألمانيا أسرة ألمانية-عراقية من سبعة أفراد. وتُحسب هذه الأسرة على الأوساط السلفية في مدينة هيلدزهايم الألمانية، ووصفتهم وزارة الداخلية التركية بأنهم "مقاتلون إرهابيون أجانب".

ولا يوجد في ألمانيا أوامر اعتقال ضد أفراد هذه الأسرة بتهمة ممارسة أنشطة إسلامية متطرفة. ويقبع أحد أفراد الأسرة (55 عاما) حاليا في السجن الاحتياطي للاشتباه في التحايل.

ح.ع.ح/ع.ج (د.ب.أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع