ميركل تحذر من إلغاء إلزامية ارتداء الكمامات بالأماكن العامة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 06.07.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تحذر من إلغاء إلزامية ارتداء الكمامات بالأماكن العامة

يدور جدل حول إلزامية ارتداء الكمامة في الأماكن العامة. اليوم جاء رد المستشارة الألمانية انغيلا ميركل على لسان المتحدث باسمها واضحاً: سواء في الحافلة أو في المترو أو في المتجر يجب أن يظل ارتداء الكمامات إلزامياً.

ارتداء الكمامة في الأماكن العامة في ألمانيا أصبح إلزامياً من نهاية الشهر نيسان/أبريل 2020

ارتداء الكمامة في الأماكن العامة في ألمانيا أصبح إلزامياً من نهاية الشهر نيسان/أبريل 2020

رفضت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الجدل الدائر في الأيام الأخيرة حول إلغاء إلزام ارتداء الكمامات في المتاجر على خلفية جائحة كورونا.

ونقل المتحدث باسمها، شتيفن زايبرت، اليوم الاثنين (السادس من تموز/يوليو 2020) في برلين على لسانها: "حيثما لا يمكن ضمان الحد الأدنى للمسافة الآمنة في الحياة العامة، فإن الكمامات ستظل أداة مهمة ولا غنى عنها من منطلق الوضع الحالي".

وأكدت المستشارة على ضرورة ارتداء الكمامات من أجل الحفاظ على انخفاض عدد الإصابات وحماية المجتمع وأنفسنا من المرض. وأضاف زايبرت باسمها أن "هذا يعني أنه سواء في الحافلات أو في المترو أو في المتاجر يجب أن يظل ارتداء الكمامات إلزامياً"، مؤكداً أهمية ذلك بشكل خاص في موسم العطلة الصيفية.

مختارات

وقال المتحدث باسم ميركل إنه "حتى المناطق التي قد يكون لديها عدد صغير جداً من الحالات تتلقى تدفقات من مناطق أخرى في البلاد"، مضيفاً أن الانتقالات مرحب بها، "لكن يتعين أن تتم بمراعاة القواعد التي تخدمنا حتى الآن بشكل جيد في مكافحة الجائحة على مدار الشهور الماضية، بالتحديد المسافة الآمنة وقواعد النظافة وارتداء الكمامات حيثما يكون ذلك ضروريا".

وتأتي التصريحات التي نقلها زايبرت باسم ميركل على خلفية إثارة وزير الاقتصاد المحلي في ولاية ميكلنبورغ-فوربومرن، هاري غلافه، جدلاً حول إنهاء قريب لإلزام ارتداء الكمامات في المتاجر، وذلك خلال تصريحات لصحيفة "فيلت أم زونتاغ" الألمانية أمس الأحد.

وأعلن الوزير المحلي عن إجراء محادثات مع وزراء الولايات المجاورة في شمال ألمانيا (بريمن وهامبورغ وسكسونيا السفلى وشليزفيغ هولشتاين)، بهدف الوصول لأرضية موحدة في الولايات الواقعة بشمال ألمانيا.

في المقابل أعلنت ولايات بافاريا وبرلين وراينلاند بفالس تمسكها بإلزامية ارتداء الكمامات في الأماكن العامة. واكد رئيس حكومة ولاية بافاريا ماركوس زودر أن ولايته لن تلغي قرارها حول إلزامية ارتداء الكمامات لأنه "بات من الإجراءات القليلة ضد انتشار كورونا".

ولايات ألمانية أخرى كشفت أنها تفكر في إلغاء فرض ارتداء الكمامة في المتاجر، من بينها ولاية سكسونيا آنهالت، التي قالت وزيرة الصحة بها، بيترا غريم بينه، "علينا النقاش ما إذا كان من الممكن إلغاء الالتزام بارتداء الكمامة في المتاجر، لاسيما عندما تكون هناك إمكانية للحفاظ على مسافات كافية".

خ.س/أ.ح (د ب أ، صحافة ألمانية)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة