ميركل تؤكد عزمها التصدي بحسم لمعاداة السامية والأجانب | أخبار | DW | 26.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تؤكد عزمها التصدي بحسم لمعاداة السامية والأجانب

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عزمها التصدي بحسم للتحريض على الكراهية ضد اليهود والأجانب. وأوضحت المستشارة أن الأمر سيان بالنسبة لها سواء تعلق الأمر بمعاداة السامية أو معاداة الأجانب بشكل عام.

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل (اليوم الاثنين 26 فبراير/ شباط 2018) خلال المؤتمر العام لحزبها المسيحي الديمقراطي في برلين "الذين يجوبون بلدنا بشعاراتهم السطحية والمليئة بالكراهية في أغلب الأحيان سيلقون منا مقاومة حاسمة". وأضافت ميركل "لا فرق بالنسبة لي ما إذا كان التحريض على معاداة السامية يأتي من مهاجرين مسلمين على سبيل المثال أم من حزب البديل من أجل ألمانيا (اليميني الشعبوي) أم من أقصى اليسار"، مؤكدة أنه لا مكان لمعاداة السامية في ألمانيا، وقالت "المعادون للسامية، الذين لم يفهموا شيئا، سنتصدى لهم حيثما نصادفهم"، موضحة أن هذا ينطبق أيضا على الكراهية ضد الأجانب والعنف اليميني واليساري المتطرف.

ويصوت الحزب المسيحي الديمقراطي اليوم على اتفاقية الائتلاف الحاكم التي تم التفاوض عليها مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، الذي يكوّن مع حزب ميركل ما يعرف باسم "التحالف المسيحي". ويتوقف تشكيل الائتلاف الحاكم بين التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي الآن على نتيجة تصويت أعضاء الحزب الاشتراكي الديمقراطي على اتفاقية الائتلاف. ومن المنتظر أن يتم إعلان نتيجة تصويت الاشتراكيين على اتفاقية الائتلاف الكبير يوم الأحد المقبل.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة