مواجهات ثأرية والحظ يخدم ليفربول في قرعة ربع نهائي أبطال أوروبا | عالم الرياضة | DW | 15.03.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

مواجهات ثأرية والحظ يخدم ليفربول في قرعة ربع نهائي أبطال أوروبا

خدمت القرعة ليفربول بوقوعه في مواجهة بورتو، الذي يقال إنه أضعف الفرق بربع نهائي دوري الأبطال. وتشهد المواجهات الثلاثة الأخرى ذكريات ثأر لبرشلونة ومان يونايتد وكذلك أياكس ويوفنتوس ومحاولة لفك عقدة تلازم مان سيتي.

سيكون عشاق الكرة الأوروبية على موعد مع مباريات بطعم الثأر والذكريات الجميلة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما يواجه برشلونة الإسباني منافسه مانشستر يونايتد، ويلتقي أياكس الهولندي مع يوفنتوس الإيطالي.

وجرى ظهر اليوم الجمعة (15 مارس/ آذار 2019) سحب القرعة في مقر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) في مدينة نيون السويسرية. وأسفرت القرعة عن المواجهات التالية:

أياكس أمستردام - يوفنتوس تورين

ليفربول - بورتو

توتنهام - مانشستر سيتي

مانشتر يونايتد - برشلونة

وتقام مباريات الذهاب في 9 و 10 أبريل/ نيسان، على ملاعب الفرق المذكورة أولاً، وستكون مباريات الإياب في 16 و17 من نفس الشهر.

المواجهة بين برشلونة ويونايتد ينتظر أن تكون الأقوى في هذا الدور، حيث يستعيد الفريقان ذكريات نهائي نسختي 2009 و2011 حين خرج النادي الكاتالوني منتصراً في المرتين، لكنهما سيتواجهان للمرة الأولى بعيداً عن النهائي منذ دور الأربعة لنسخة 2008، حين فاز يونايتد إيابا بهدف بول سكولز بعد أن تعادلا سلبا في الذهاب، وتوج لاحقا باللقب على حساب مواطنه تشلسي.

أما لقاء يوفنتوس الإيطالي، بنجومه المخضرمين وعلى رأسهم كريستيانو رونالدو مع أياكس امستردام، بنجومه الشباب فيعود بالذاكرة إلى نهائي 1996 حين توج الفريق الإيطالي بلقبه الثاني الأخير في المسابقة بالفوز بركلات الترجيح، ثم مر بالفريق الهولندي في نصف نهائي نسخة الموسم التالي حين فاز ذهابا 2-1 وايابا 4-1 قبل أن يخسر مواجهة اللقب أمام بوروسيا دورتموند الألماني 1-3.

ويأمل مانشستر سيتي أن يفك عقدته القارية ضد فرق بلاده حين يصطدم بتوتنهام، فقد خسر سيتي مواجهتيه القاريتين السابقتين مع فرق بلاده، ضد تشلسي في نصف نهائي كأس الكؤوس لموسم 1970-1971، وضد ليفربول الموسم الماضي في ربع نهائي دوري الأبطال.

وبالنسبة لقطب إنجلترا الآخر ليفربول، وصيف النسخة السابقة، فيواجه بورتو البرتغالي في إعادة لثمن نهائي الموسم الماضي، حين فاز رجال المدرب الألماني يورغن كلوب 5 - صفر ذهاباً خارج ملعبهم قبل التعادل إيابا دون أهداف في "أنفيلد". وسيحاول المدرب الألماني يورغن كلوب، أن يفوز بأول بطولة قارية له بعد خسارة ثلاثة نهائيات (اثنين بدوري الأبطال، والثالث بالدوري الأوروبي) 

غير أن نصف النهائي سيكون صعبا على الجميع، فقد سُحبت الجمعة أيضا قرعة الدور نصف النهائي، التي ستضع ليفربول، في حال تخطيه بورتو، مع الفائز من مواجهة برشلونة ومانشستر يونايتد، على أن تكون المواجهة الثانية بين الفائز من توتنهام/ سيتي وأياكس/ يوفنتوس.

ص.ش/ع.خ (أ ف ب)

مختارات