مهاتير محمد يعود للحكم من مقعد المعارضة وفي عمر الـ 92 | أخبار | DW | 09.05.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مهاتير محمد يعود للحكم من مقعد المعارضة وفي عمر الـ 92

من كان يعتقد أن يعود رمز النهضة الماليزية مهاتير محمد إلى الحكم بعد أن تقاعد واختار خليفة له؟ ليس هذا فحسب بل أن تكون العودة على رأس تحالف المعارضة. النتائج الرسمية أكدت فوز تحالف مهاتير على حليفه السابق نجيب عبد الرزاق.

فاز الزعيم الماليزي ورئيس الوزراء السابق مهاتير محمد، البالغ من العمر (92 عاماً)، في الانتخابات ليعود إلى المنصب الذي تخلى عنه قبل سنوات، بحسب ما أظهرته النتائج الرسمية اليوم الأربعاء (التاسع من أيار/ مايو 2018). وأعلن المرشح الفائز للصحفيين أن مراسم أداء اليمين الدستورية ستقام خلال 24 ساعة.

وفاز مهاتير، الذي يقود ائتلاف أحزاب المعارضة (باكاتان هارابان)، بأغلبية في البرلمان الماليزي، ليضع حداً لتاريخ حكومات تحالف باريسان الوطني "بي إن" الذي استمر  في البلاد 60 عاماً. وقال مسؤول في لجنة الانتخابات، في مؤتمر صحفي، إن المعارضة حصلت على 112 مقعدًا في المجلس التشريعي، في حين حصل ائتلاف رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق على 76 مقعداً. وقال مهاتير إن حكومته ستعيد سيادة القانون، وعلى أي شخص يخالف القانون مواجهة عواقب مناسبة.

ودخل الحليفان السياسيان السابقان، مهاتير ونجيب، في خلاف مرير قبل عامين بسبب تورط نجيب المزعوم في مخطط اختلاس وغسل أموال تبلغ 5ر4 مليار دولار من صندوق تنمية الدولة "1 إم دي بي". ورفض نجيب هذه الاتهامات وبرأ النائب العام ساحته من ارتكاب أي مخالفات.

خ.س/ أ.ح (د ب أ)

مختارات