من أسرار القلب..يعشق ويطرب للموسيقى وينبض 2.5 مليار مرة | عالم المنوعات | DW | 15.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

من أسرار القلب..يعشق ويطرب للموسيقى وينبض 2.5 مليار مرة

قلب الإنسان يفيض بالأسرار والعجائب! فهو محرك حياة الإنسان وأهميته بالغة لصحته! لكن الملايين حول العالم يعانون من ضعف أو مما يسمى بـ "قصور القلب". فكيف يعمل القلب، وكيف يمكن تحسين أدائه، وما سر انسجام قلوب العاشقين؟

المصابون بضعف في القلب يعانون من ضيق في التنفس وتعب شديد واحتباس للسوائل في الساقين مثلا، علما بأن اليوم الأوروبي لفشل القلب أقيم هذا العام 2015 في الثامن من مايو/ أيار للفت الانتباه إلى مرض "قصور القلب" المنتشر على نطاق واسع. نستعرض هنا بعض أسرار قلب الإنسان وإحدى أهم النصائح لتحسين أدائه:

2.5 مليار نبضة في كل الحياة

قلب الإنسان ينبض في المتوسط 100 ألف مرة في اليوم الواحد. وهذا يعني 3.6 مليون نبضة سنويا، و2.5 مليار نبضة في كامل الحياة (باحتساب متوسط العمر المتوقع: 71 سنة).

القلب يتفاعل مع الموسيقى و"يستمع إليها"

يكيف القلب دقاته مع الموسيقى حين يستمع إليها الإنسان، فيهدأ عند سماع موسيقى بطيئة، ويدق بسرعة عند سماع موسيقى الروك مثلا.

تناغم قلوب العاشقين

يحدث نوع من المزامنة بين دقات قلب العاشق ونبضات قلب معشوقته حين ينظر كل منهما لمدة ثلاث دقائق فقط إلى عيني الآخر، ويتولد شعور رائع.

مقارنة قلب الإنسان بقلب أكبر حيوانات الأرض

يزن قلب الإنسان في المتوسط بين ​​250 و 300 غرام ويضخ نحو 4.5 لترات من الدم عبر الجسم. وللمقارنة فإن قلب أكبر حيوانات الأرض (الحوت الأزرق) يزن حوالي نصف طن ويضخ نحو 8500 ليتر عبر جسم الحوت الضخم.

طاقة تغطي رحلة بين الأرض والقمر والعودة

ينتج القلب كل يوم ما يكفي من الطاقة للسماح لشاحنة بقطع مسافة 32 كيلومترا. وباحتساب متوسط العمر 71 عاما، فهذا يعني أن هذه الطاقة تكفي لمسير الشاحنة مسافة تكافئ المسافة بين الأرض والقمر مرتين.

ذاتي الحركة وله مولده الكهربائي المستقل

قلوبنا تولد نبضات كهربائية ذاتية خاصة بها، وبالتالي بإمكان القلب الاستمرار في النبض والحركة ذاتيا بغض النظر عن الجسم، وكل ما يحتاج إليه هو بعض الأكسجين الضروري فقط.

مفاهيم قديمة خاطئة حول القلب

كان قدماء المصريين يعتقدون أن للقلب - ولكل عضو من أعضاء الجسم الداخلية - وعيا خاصا به ومستقلا عن بقية الجسم، لكن هذه الفكرة تبين خطأها في وقت لاحق.

بطل المضخات

بمقدور قلب الإنسان زيادة أدائه بشكل كبير للغاية في غضون أجزاء من الثانية: فبدلا من ضخ 5 إلى 6 لترات في الدقيقة كالمعتاد، بوسعه – في حالات الإجهاد العالي - ضخ أكثر من 20 لترا عبر شرايين الجسم وأوعيته الدموية.

الضحك يحسن أداء القلب

الضحك مفيد لقلب الإنسان! وقد أظهرت دراسات جديدة أن الضحك يعمل على استرخاء جدران القلب، وهذا يحسّن الدورة الدموية في الجسم كله، بحيب ما نقل موقع بيلد الإلكتروني.

القلب يغذي أكثر من 100 ألف كيلومتر من الأوعية الدموية

يحتوي جسم الإنسان البالغ - من رأسه حتى أخمص قدميه - على حوالي 100 ألف كيلومتر من الأوعية الدموية المنتشرة بين أنسجته، وتزويد هذه الأوعية بالدم مهمة شاقة على القلب الاضطلاع بها على أكمل وجه.

ع.م/ ع.ج.م

مختارات

إعلان