منظمة إسرائيلية: المصادقة على بناء ألف وحدة استيطانية جديدة | أخبار | DW | 22.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

منظمة إسرائيلية: المصادقة على بناء ألف وحدة استيطانية جديدة

كشفت حركة "السلام الآن" أن الحكومة الإسرائيلية صادقت على بناء ألف وحدة استيطانية سكنية جديدة، وذكرت الحركة أن مئات الوحدات الاستيطانية خطط بناؤها في مكان شهد تعرض ثلاثة مستوطنين إسرائيليين للطعن الشهر الماضي.

وافقت السلطات الإسرائيلية  اليوم الأربعاء (22 آب/ أغسطس 2018) على خطط لبناء أكثر من ألف وحدة سكنية استيطانية في الضفة الغربية المحتلة كما أفادت حركة السلام الآن غير الحكومية، هي الأحدث في سلسلة قرارات مماثلة اتخذت منذ تولي دونالد ترامب الرئاسة الاميركية.

وخطط بناء أكثر من 1000 وحدة سكنية، التي أقرتها لجنة وزارة الدفاع هي في مراحل مختلفة بحسب ما أفادت "السلام الآن" التي تراقب أنشطة الاستيطان الإسرائيلية. كان من بينها  370 وحدة سكنية في مستوطنة آدم التي تعرض فيها ثلاثة اسرائيليين للطعن بأيدي فلسطيني في تموز/ يوليو ما أدى الى مقتل أحدهم. وكان وزير الدفاع الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان تعهد بناء 400 وحدة سكنية جديدة في المستوطنة ردا على عملية الطعن.

وبحسب حركة "السلام الآن" فان 96% من الوحدات التي تمت الموافقة عليها "تقع في مستوطنات معزولة سيكون على إسرائيل على الأرجح أن تخليها في إطار اتفاق على أساس دولتين". وتعتبر المستوطنات الإسرائيلية مخالفة للقانون الدولي وحجر عثرة أمام جهود السلام. ويؤدي الاستيطان وتوسيع المستوطنات القائمة إلى قضم مساحات جديدة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ويمعن في تقطيع أوصالها ويهدد فرص إقامة دولة أراضيها متواصلة.

وتقول حركة "السلام الآن"إن مخططات الاستيطان ازدادت بشكل كبير منذ وصول ترامب، حليف حكومة بنيامين نتانياهو، إلى الحكم في مطلع عام 2017. ومنذ ذلك الوقت، وافقت السلطات الإسرائيلية على بناء أكثر من 15 ألف وحدة سكنية في الضفة الغربية المحتلة.

وبعد أن كانت إدارة الرئيس باراك أوباما السابقة تنتقد علناً الاستيطان، تميّزت إدارة ترامب بتكتمها حول هذا الموضوع وفي الوقت نفسه بعدم التزامها حل الدولتين.

ولم يؤكد متحدث باسم الجيش تواصلت معه وكالة فرانس برس رقم الوحدات السكنية التي وافقت السلطات على بنائها مشيراً إلى أن القرارات النهائية لم تُتخذ بعد. وأعرب مجلس "يشع" الاستيطاني، الجمعية الرئيسية للمستوطنين في الضفة الغربية، في بيان عن أسفه لأن عدد الوحدات التي سُمح ببنائها "قليل إلى هذا الحدّ". وبحسب المجلس، فإن موافقة أعطيت خلال الأشهر لـ18 الأخيرة كانت تسمح ببناء ألفي إلى ثلاثة آلاف وحدة.

وكانت البلدية الإسرائيلية في القدس  صادقت على بناء 20 ألف وحدة استيطانية في مناطق مختلفة من المدينة، تتوزع بواقع بناء 12 ألف وحدة جديدة، و8 آلاف أخرى في إطار تجديد الأحياء القائمة في القدس ، بحسب ما أوردت وسائل إعلام إسرائيلية.

ويزيد عدد المستوطنين عن 600 ألف بينهم 400 ألف في الضفة الغربية التي يعيش فيها 2,6 مليون فلسطيني. ويعد وجودهم مصدر احتكاك وتوتر مستمر مع فلسطيني الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلة.

ع.أ.ج/ أ ح (أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة