مقتل جميع ركاب الطائرة الروسية وبوتين يعزي أسر الضحايا | أخبار | DW | 11.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل جميع ركاب الطائرة الروسية وبوتين يعزي أسر الضحايا

تحطمت طائرة روسية مدنية قرب موسكو بعيد إقلاعها من مطار دوموديدوفو في العاصمة الروسية، وفق ما أفادت وسائل الإعلام الروسية، فيما أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن تعازيه لأسر وأصدقاء ضحايا الطائرة.

حطام طائرات الركاب الروسية التي اختفت من على شاشات الرادار بعد أقل من عشر دقائق

حطام طائرات الركاب الروسية التي اختفت من على شاشات الرادار بعد أقل من عشر دقائق

نقلت وكالات أنباء روسية عن مصادر بخدمات الطوارئ قولها إن طائرة تشغلها شركة ساراتوف الروسية للطيران سقطت في منطقة موسكو اليوم الأحد (11 فبراير/شباط) مما أسفر عن مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 71 شخصا.

وقالت وكالة "تاس" إن الطائرة كانت تقل 65 راكبا بالإضافة إلى طاقم مكون من ستة أشخاص، مضيفة أن الطائرة اختفت من على شاشات الرادار بعد أقل من عشر دقائق من إقلاعها من مطار دوموديدوفو بموسكو.

من جانبه، أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن عميق التعازي لأسر وأصدقاء ضحايا طائرة الركاب الروسية، وهي من طراز أنتونوف إيه.إن-148 للرحلات القصيرة متوجهة إلى مدينة أورسك الروسية في منطقة أورنبرغ الواقعة على الحدود مع كازاخستان. وعرضت قناة روسيا 24 التلفزيونية التابعة للدولة لقطات لحطام الطائرة في حقل تغطيه الثلوج.

ونقلت تاس عن مصدر قوله "تم العثور على الحطام وليس هناك ناجون". ولم يتضح سبب تحطم الطائرة. وقالت وكالة "إنترفاكس" إن وزارة النقل الروسية تبحث عددا من الأسباب المحتملة، بما في ذلك الأحوال الجوية وخطأ الطيار.

ع.ش/ أ.ح (رويترز، أ ف ب)

مختارات