مقتل أربعة جنود سوريين فيما يعتقد أنها ضربة للتحالف بقيادة أمريكا | أخبار | DW | 07.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مقتل أربعة جنود سوريين فيما يعتقد أنها ضربة للتحالف بقيادة أمريكا

قتل أربعة جنود سوريين وأصيب آخرون بجروح في قصف للائتلاف الدولي بقيادة واشنطن الأحد على معسكر للجيش السوري في محافظة دير الزور في شرق البلاد، هو الأول من نوعه، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الاثنين(السابع من كانون الأول/ديسمبر 2015) إن غارة جوية يُعتقد أن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة نفذها أسفرت عن مقتل أربعة عسكريين سوريين في محافظة دير الزور التي يسيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" على معظمها وهي المرة الأولى التي تقصف فيها طائرات التحالف القوات الحكومية السورية.

من جانبها، قالت الحكومة السورية اليوم الاثنين إن أربع طائرات حربية من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة استهدفت معسكرا للجيش السوري في محافظة دير الزور أمس الأحد مما أدى إلى مقتل ثلاثة جنود وإصابة 13 آخرين واصفة التحرك بأنه عمل عدواني.

وقالت وزارة الخارجية السورية في بيان بثه التلفزيون الرسمي السوري إن الطائرات أطلقت تسعة صواريخ على المعسكر مساء الأحد. وهذه هي أول واقعة معلنة من نوعها منذ أن بدأت الولايات المتحدة وحلفاؤها قصف الدولة الإسلامية في سوريا منذ أكثر من عام.

وقال المرصد إن الغارة أصابت جزءا من معسكر الصاعقة العسكري قرب بلدة عياش في محافظة دير الزور بغرب البلاد وأصيب خلالها 13 من أفراد الجيش في الواقعة الأولى من نوعها منذ بدأ التحالف غاراته ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

في غضون ذلك، نفى الائتلاف الدولي بقيادة واشنطن قصف معسكر للجيش السوري في محافظة دير الزور في شرق البلاد، وفق ما أكد المتحدث العسكري باسمه الكولونيل ستيف وارن لوكالة فرانس برس. وقال وارن "اطلعنا على التقارير السورية، لكننا لم ننفذ أي ضربات في ذلك الجزء من دير الزور يوم أمس، لذلك نرى انه ما من أدلة"، موضحا أن غارات الائتلاف استهدفت منطقة "تبعد 55 كيلومترا عن المكان الذي قال السوريون انه تعرض للقصف".

وأضاف المرصد أن الضربة وقعت في الساعات الأربع والعشرين الماضية. وتوجه قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضرباتها لتنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على معظم دير الزور بما في ذلك عاصمتها وتكرر استهدافها للتنظيم المتشدد في المحافظة الواقعة بشرق سوريا. وقال المرصد إن غارة جوية أخرى في مدينة دير الزور يُعتقد أن التحالف نفذها أثناء الليل قتلت امرأة واثنين من أطفالها. وتربط محافظة دير الزور مدينة الرقة التي أعلنها تنظيم "الدولة الإسلامية" عاصمة له بأراض يسيطر عليها في العراق كما أن حقولها النفطية مصدر رئيسي للدخل بالنسبة له.

ح.ز / ح.ح (رويترز/ أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة