معلومات مهمة عن مطار الشعيرات الذي تعرض لضربة أميركية | سياسة واقتصاد | DW | 07.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

معلومات مهمة عن مطار الشعيرات الذي تعرض لضربة أميركية

استيقظ العالم اليوم على الضربة الصاروخية الأميركية على قاعدة جوية سورية على خلفية اتهام ترامب للأسد بالمسؤولية عن الهجوم الكيماوي في خان شيخون. فأين تقع القاعدة التي استهدفها ترامب وماذا يوجد بها؟

مشاهدة الفيديو 01:03
بث مباشر الآن
01:03 دقيقة

كل ما عليك أن تعرفه عن قاعدة الشعيرات العسكرية!

تعتبر القاعدة الجوية "الشعيرات"، التي استهدفها القصف الأمريكي اليوم، المنصة الرئيسية التي تقوم منها قوات النظام السوري بشن ضربات على المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة في بلد تمزقه الحرب منذ أزيد من ست سنوات.

المنشأة التي تقع جنوب شرق مدينة حمص وسط البلاد، هي أيضا مقر لطائرات حربية بما فيها طائرات ميغ وسوخوي الروسية الصنع. وقال ناشطون في المنطقة إن المطار يديره أيضا موظفون من روسيا وإيران، الحليفان الرئيسيان للرئيس السوري بشار الأسد.

قاعدة الشعيرات مجهزة بأنظمة وردارات دفاع جوي بالإضافة إلى حوالي 40 حظيرة طائرات، حسب مصادر عسكرية. وتضم القاعدة أيضا مدرجين رئيسيين وقد تم تدميرهما أيضا في قصف أمس.

"القاعدة لم تعد صالحة لتنفيذ العمليات بعد القصف الأمريكي"، حسب ما صرح به رامي عبد الرحمن، مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض لوكالة الأنباء الألمانية (د ب ا).

وتقول واشنطن إن المطار الذي استهدفته هو نفسه الذي شنت منه قوات النظام السوري هجوما بالكيماوي في منطقة خاضعة للمعارضة في محافظة إدلب شمال غرب البلاد قبل يومين.

وتأخذ القاعدة الجوية السورية اسمها من قرية الشعيرات، التي تبعد حوالي ثلاثة كيلومترات عن المنشأة العسكرية. وتسكن القرية غالبية من الطائفة العلوية.

س.أ/ ي ب (د ب أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة

إعلان