مصريون ″يواسون″ أنفسهم بعد فوز الجزائر بأمم أفريقيا على أرضهم | عالم الرياضة | DW | 20.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

مصريون "يواسون" أنفسهم بعد فوز الجزائر بأمم أفريقيا على أرضهم

أثار منتخب الجزائر الأنظار بقوة في كأس أمم أفريقيا 2019، التي فاز بها في مصر. كثير من المصريين ساندوه وفرحوا لفوزه ووجهوا له التهنئة. لكن ذلك لم يخف حسرتهم على فقدان منتخبهم البطولة، فأخذوا يواسون أنفسهم بطريقتهم.

Ägypten Africa Cup of Nations 2019 | Finale Algerien gegen Senegal | Jubel (Reuters/M. Abd El Ghany)

لاعبو الجزائر يرفعون في الهواء مدربهم جمال بلماضي بعد الفوز بكأس أمم أفريقيا في استاد القاهرة

أبدى مصريون لا سيما من الشخصيات العامة والشهيرة، فرحهم بفوز منتخب الجزائر بكأس أمم أفريقيا لكرة القدم التي استضافتها مصر في الفترة بين 21 يونيو/ حزيران و19 يوليو/ تموز 2019. وجاء فوز الجزائر عن جدارة واستحقاق مثلما يعتقد كثير من المصريين بينهم أحمد عبده، المعلق الكروي بقنوات بي إن سبورت.

لم يكن أحمد عبده وحده هو من هنأ الجزائر على مواقع التواصل الاجتماعي، فجميع زملائه المصريين في هذه القناة الرياضية، بلا استثناء، وجهوا تهانيهم لمنتخب وشعب الجزائر، مثل محمد أبوتريكه ووائل جمعة وهيثم فاروق وغيرهم.

والأكثر من ذلك أن الإعلام الرياضي المصري، والذي كان يوما ما سببا في أزمة بين البلدين، وجه هو الآخر المديح والتهنئة لفريق الجزائر، بل وأعلن دعمه لمنتخب الجزائر قبل لقاء السنغال في النهائي، الذي انتهى 1- صفر لصالح "محاربي الصحراء". 

فوز الجزائر كان متوقعا، نظرا لما قدمه أبناء المدرب جمال بلماضي من أداء طوال البطولة. وقبيل انطلاق المباراة النهائية بين الجزائر والسنغال أمس الجمعة، استبق قائد منتخب مصر السابق أحمد حسن، الفائز بكأس أمم أفريقيا أربع مرات، الحدث ليذكر الجميع بأن المصريين "أسياد أفريقيا"، يقصد كروياً بالطبع.

مدافع منتخب مصر بالبطولة علي غزال، الذي اعتذر من قبل للجماهير عن الخروج المهين، كتب يطالبهم بدعم آخرين وقال "الناس دي تستحق الدعم". لكن هل كان غزال يقصد لاعبي منتخب الجزائر؟

محمد الكواليني، المعلق بقنوات "بي ان سبورت" كان يتمنى أن تفوز بلده بالبطولة، غير أن الخسارة والخروج المبكر لم يمنعه من التأكيد على أنه "المصري الفخور ببلده".

أما محمود فايز، مساعد مدرب منتخب مصر السابق هيكتور كوبر، فكتب يوجه الشكر للقائمين على تنظيم البطولة.

المعلق الكروي أحمد الطيب، الشهير بـ"قفشاته" (تعليقات مثيرة ومضحكة) أثناء التعليق على المباريات، قال إن بلده "فازت بما هو أهم" من الكأس.

أما رجل الأعمال الملياردير نجيب ساويرس فيرى أن أكبر مكسب لمصر في البطولة، هو مديرها الشاب محمد فضل.

واعترف خالد بيومي المحلل الكروي بأن منتخب مصر في تلك البطولة على أرضه "لم يُعَدّ لكي يكون بطلاً وإنما فُرِضَ عليه أن يكون بطلا دون أن تكون لديه إمكانيات البطل".

ومن المصريين أيضا من نشر مقاطع فيديو تظهر إشادة نجوم أفريقيا، وبينهم النجم الجزائري رياض محرز والسنغالي ساديو مانيه، بتنظيم مصر لكأس أمم أفريقيا 2019

وهناك من نقل عن الاتحاد الأفريقي حجم الأرباح المادية للبطولة هذه المرة،  مضيفا أنه "أعلى عائد في تاريخ البطولة".

صلاح شرارة

مختارات