مصادر سودانية: مقتل ″المئات″ من الحركة الشعبية في معارك مع الجيش | أخبار | DW | 31.10.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مصادر سودانية: مقتل "المئات" من الحركة الشعبية في معارك مع الجيش

قالت مصادر رسمية سودانية إن مقاتلين من الحركة الشعبية شنوا هجوما كبيرا في ولاية جنوب كردفان، وإنه تم صدهم وقتل المئات منهم، متهمة دولة الجنوب بدعم المتمردين، الذين كانوا قد أعلنوا الأحد "تحرير" منطقة قرب عاصمة الولاية.

default

قتال بين الجيش السوداني ومتمردي الحركة الشعبية ـ شمال السودان منذ أكثر من اربعة أشهر

أعلن والي جنوب كردفان السودانية، احمد هارون، أن المئات من "متمردي الحركة الشعبية - فرع شمال السودان" قتلوا الاثنين(31 كتوبر/تشرين الأول 2011) في معارك مع الجيش السوداني اندلعت اثر هجوم شنه المتمردون على مدينة تلودي، شرق عاصمة الولاية التي تدور فيها منذ أشهر مواجهات بين الحكومة السودانية والمتمردين. وقال هارون للصحافيين إن "المئات من جنود الحركة الشعبية قتلوا اليوم في هجومهم على مدينة تلودي والذي صدته القوات المسلحة".

وكان المتحدث باسم الجيش السوداني، العقيد الصوارمي خالد سعد، قد قال في وقت سابق الاثنين إن المتمردين حاولوا صباح الاثنين مهاجمة مدينة تلودي بأكثر من 700 مقاتل و12 ضابطا "بهدف الاستيلاء عليها". وأضاف الصوارمي أن "القوات المسلحة كانت ترصد وتتابع وانتظرت هؤلاء الغزاة الذين جاؤوا إليها من ثلاثة محاور وبمعدات وآليات كبيرة وكثيرة ولكن في ظرف ساعة تمكنت القوات المسلحة والدفاع الشعبي (قوات شبه نظامية) والخدمة الوطنية من صد هذا الهجوم ودحره تماما ومنيت قوات التمرد بخسائر كبيرة في الأرواح والمعدات". ولم يحدد الصوارمي عدد القتلى أو الجرحى الذين سقطوا من الجانبين.

ونقلت وكالة رويترز عن متحدث باسم الجيش السوداني أن المتمردين تلقوا تدريبا في جنوب السودن، لكن الوكالة ذكرت أنه لم يتسن على الفور التحقق من صحة التقرير من مصدر مستقل أو الحصول على تعليق من متحدث باسم جيش جنوب السودان.

Flüchtlinge Sudan

ولاية جنوب كردفان كانت مسرحا للقتال بين الشمال والجنوب لسنوات عدة

وكان المتحدث باسم الحركة الشعبية ـ فرع شمال السودان، ارنو نتقلو، قد أعلن أمس الأحد في بيان تلقته فرانس برس عبر البريد أن الجيش الشعبي تمكن يوم السبت الماضي من "تحرير منطقة خور عفن" التي تبعد خمسة كيلومترات جنوب عاصمة الولاية كادقلي. وأضاف أن مقاتلي الحركة استولوا على دبابة حديثة وعربتي تاتشر محملتين بمدفع دوشكا بجانب عدد كبير من الأسلحة والذخائر، "وفر العدو إلى كادقلي مخلفا وراءه 27 قتيلا".

واندلع القتال في جنوب كردفان بين القوات الحكومية السودانية ومتمردي الحركة الشعبية ـ شمال السودان في الخامس من حزيران/يونيو الماضي. وتقع ولاية جنوب كردفان على الحدود بين السودان ودولة جنوب السودان، وقاتل سكانها الذين ينتمون إلى قبيلة النوبة مع جنوب السودان أثناء الحرب الأهلية بين 1983 و2005 رغم انتمائهم إلى شمال السودان.

(ع.ج.م/ أ ف ب، رويترز)

مراجعة: منصف السليمي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان