مشاركة ضعيفة في آخر جولة من انتخابات برلمان مصر | أخبار | DW | 22.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مشاركة ضعيفة في آخر جولة من انتخابات برلمان مصر

اليوم الأول من الجولة الأخيرة للانتخابات البرلمانية المصرية ينتهي وسط ضعف إقبال من الناخبين. وينتظر أن يفوز مؤيدو الرئيس السيسي بالجولة الثانية أيضا، في ظل المقاطعة من بقية فئات المجتمع.

أدلى المصريون الأحد (22 نوفمبر/تشرين الثاني) بأصواتهم في المرحلة الثانية والأخيرة من انتخابات برلمانية تعيد الحياة النيابية بعد توقف استمر أكثر من ثلاث سنوات. لكن منتقدين للحكومة يقولون إن تقييدا واسعا للحريات قلل من شأن الانتخابات. وأشاد الرئيس عبد الفتاح السيسي بالانتخابات باعتبارها حجر زاوية في خارطة طريق إلى الديمقراطية أعلنها الجيش قبل أكثر من عامين. لكن المرحلة الأولى التي أجريت الشهر الماضي لم يشارك فيها إلا نحو ربع الناخبين المسجلين. وحقق مؤيدو السيسي فوزا ساحقا في المرحلة الأولى التي جرت في 14 محافظة. وينتظر أن يتكرر ذلك في المرحلة الثانية التي تجرى في القاهرة و12 محافظة أخرى اليوم وغدا الاثنين.

وأغلقت مراكز الاقتراع أبوابها في نهاية اليوم الأول للاقتراع الساعة التاسعة مساء بتوقيت القاهرة، وستفتح مرة أخرى في التاسعة من صباح غد الاثنين.

وأدلى السيسي بصوته في مدرسة للبنات بحي مصر الجديدة في القاهرة بعد قليل من بدء الاقتراع. وعرض التلفزيون الرسمي لقطات للجان انتخاب خالية تقريبا من الناخبين في هذه المرحلة أيضا. وعلى غرار إجراء اتخذ في المرحلة الأولى أصدر رئيس الحكومة شريف إسماعيل قرارا اليوم الأحد باعتبار غد الاثنين نصف يوم عمل في الجهاز الإداري للدولة لتشجيع العاملين على الإدلاء بأصواتهم. وقال بيان إن إسماعيل ناشد القطاع الخاص "تقديم التيسيرات اللازمة للعاملين لديه" للإدلاء بأصواتهم.

وقال كثير من العازفين عن التصويت إنهم لا يتوقعون أن يغير مجلس النواب كثيرا في مستوى معيشة المصريين ممن يجدون صعوبات في كسب قوتهم. قال حسن (21 عاما) وهو طالب رفض كشف اسمه كاملا "ليس هناك ما يدعوني للتصويت. هذه الانتخابات لا تعني لي أي شيء. كل هؤلاء المرشحين يريدون منافع عضوية البرلمان". وحث أحمد الطيب شيخ الأزهر في تصريحات للصحفيين بعد الإدلاء بصوته في لجنة انتخابية في حي مصر الجديدة الناخبين وخاصة الشباب على المشاركة.

ورغم ضعف الإقبال في كثير من الأماكن قال شاهد من رويترز إن عددا كبيرا من الناخبين أدلوا بأصواتهم في دائرة الساحل بشمال القاهرة. وقال شهود في محافظات مختلفة إن الإقبال كبير في القرى التي ينتمي إليها مرشحون.

ف.ي/ ح.ع.ح (ا ف ب، رويترز)

إعلان