مشاجرات تطال عناصر الشرطة بمراكز إيواء اللاجئين في ألمانيا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 09.10.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مشاجرات تطال عناصر الشرطة بمراكز إيواء اللاجئين في ألمانيا

تجددت المصادمات داخل مراكز إيواء اللاجئين في عدة ولايات ألمانية ما أسفر عن إصابات دامية في عدد من الحالات. كما تعرض رجال الشرطة للاعتداء البدني في بلدة أوردورف بولاية تورينغن من قبل لاجئين عراقيين.

تجددت المصادمات داخل مراكز إيواء اللاجئين في عدة ولايات ألمانية ما أسفر عن إصابات دامية في عدد من الحالات. فقد أصيب اليوم الجمعة(التاسع من تشرين الأول/أكتوبر) اثنان من طالبي اللجوء بإصابات قد تهدد حياتهما بولاية بادن فيرتمبيرغ جنوب غرب ألمانيا، كما تسبب التوتر في عمليات عنف متكررة في كل من هامبورغ وشفيرين ومانهايم وغيرها من المدن الألمانية.

وتعرض رجال الشرطة للاعتداء البدني في بلدة أوردورف بولاية تورينغن وسط ألمانيا عندما حاولوا القبض على أحد العراقيين المشتبه في قيامه باعتداءات جنسية على اللاجئين الآخرين.

وفي بلدة باكنانغ بولاية بادن فيرتمبيرغ جنوب غرب البلاد تعارك وفقا لبيانات الشرطة حوالي عشرين شخصا بأحد مراكز اللجوء واعتدى بعضهم على بعض باستخدام المقشات والقدور وغيرها من أدوات المنزل، ما أدى إلى جرح اثنين منهم جروحا خطيرة نقلا على إثرها إلى المستشفى كما جرح شخص ثالث بجروح طفيفة، ولم يتبين سبب الشجار حتى الآن.

وفي مركز لإيواء اللاجئين بمدينة شفيرين شمال ألمانيا دخل حوالي 30 لاجئا في عراك شديد، حيث اشتبكت مجموعة من السوريين مع مجموعة من الأفغان صباح اليوم الجمعة، إلا أن متحدثا باسم الشرطة قال إنهم ركنوا إلى الهدوء قبل وصول رجال الشرطة إليهم، مشيرا إلى أن رجلا في التاسعة والعشرين أصيب بجراح طفيفة جراء هذا الشجار. وقال المتحدث إن المدرسة التي يقيم فيها هؤلاء اللاجئون اكتظت بأعدادهم الكبيرة. وتعتزم الشرطة اليوم الجمعة محاولة التوصل إلى سبب الشجار بمساعدة المترجمين.

م.م/ ح.ع.ح ( د ب ا)

مختارات