مسؤول أمريكي: الخيار العسكري بشأن سوريا ليس مستبعدا | أخبار | DW | 06.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مسؤول أمريكي: الخيار العسكري بشأن سوريا ليس مستبعدا

صرح مسؤول أمريكي أن جميع الخيارات مطروحة أمام الإدارة الأمريكية ردا على الهجوم بالغاز السام في سوريا، مؤكدا أن الخيار العسكري الأمريكي هو أمر غير مستبعد. يأتي ذلك بعد اتهامات ترامب للأسد بأنه تجاوز الخطوط الحمراء.

قال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية اليوم الخميس (السادس من أبريل/ نيسان) إن الولايات المتحدة لا تستبعد ردا عسكريا على الهجوم بالغاز السام في سوريا والذي أودى بحياة عشرات المدنيين وألقت واشنطن بالمسؤولية عنه على الحكومة السورية. وردا على سؤال عما إذا كان قد تم استبعاد الخيار العسكري قال المسؤول "لا".

وليس واضحا حجم التخطيط العسكري الأمريكي القائم بشأن ضرب أهداف مرتبطة بحكومة الرئيس بشار الأسد.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب  قد اتهم حكومة دمشق  "بتجاوز الخطوط الحمراء" بهجوم الغاز السام على المدنيين وقال إن موقفه تجاه سوريا والأسد تغير لكنه لم يعط دلالة على الإجراء الذي سيتخذه.

وأضاف ترامب أن الهجوم الذي أودى بحياة ما لا يقل عن 70 شخصا الكثير منهم أطفال "تجاوز خطوطا حمراء كثيرة" في إشارة إلى تهديد سلفه باراك أوباما بالإطاحة بالأسد بغارات جوية إذا استخدم مثل هذه الأسلحة.

وقال ترامب للصحفيين في مؤتمر صحفي مع العاهل الأردني الملك عبد الله أمس الأربعاء "سأقول لكم.. ما حدث بالأمس غير مقبول بالنسبة لي."

وعندما سئل مايك بنس نائب الرئيس عما إذا كان الوقت قد حان لتجديد الدعوة لإزاحة الأسد وإقامة مناطق آمنة قال لمحطة فوكس نيوز "ولكن دعوني أكون واضحا ..كل الخيارات متاحة" دون أن يذكر أي تفاصيل.

ع.أ.ج (رويترز، أ ف ب)

 

مختارات

إعلان