مدينة زوست: شاهدة على تاريخ طريق هيلفيغ التجاري | معلومات عن ألمانيا | DW | 22.03.2007
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

معلومات عن ألمانيا

مدينة زوست: شاهدة على تاريخ طريق هيلفيغ التجاري

كانت مدينة زوست عاصمة وستفاليا ذات يوم تتمتع بأهمية كبيرة داخل رابطة مدن الهانزيه. وعلى الرغم من خبو هذه الأهمية مع تقادم الزمن، فإنها اليوم أحدى المراكز التاريخية التي تزدحم بشواهد التاريخ وبقايا طريق هيلفيغ التجاري.

طاحونة قديمة تعمل بقوة المياه في زوست

طاحونة قديمة تعمل بقوة المياه في زوست

كانت زوست منذ البداية عضواً في رابطة مدن الهانزيه، التي رأت النور في القرن الثاني عشر ولم تكن تقتصر على مدن أوروبية ساحلية، بل كانت تضم كذلك مدناً داخليةً أيضاً. وكانت هذه رابطة المدن هذه تشكل أكبر التحالفات التجارية في فترة العصور الوسطى، كما أن البعض يعتبرها نموذجاً أولياً للاتحاد الأوروبي. ونظراً لموقع زوست الاستراتيجي كانت هذه المدينة موضع ترحيب في الرابطة التي كان تهدف إلى تسهيل التبادل التجاري في القارة الأوروبية.

موقع تجاري هام

Sankt Patrokli Dom in Soest

كاتدرائية سانت باتروكلي

وشهدت زوست في تلك الحقبة من الزمن عصرها الذهبي فكانت تعد من المدن الرئيسية في وستفاليا بحكم موقعها على طريق هيلفيغ التجاري الهام، الذي كان يربط الشرق بالغرب. ولم تكن زوست شريكاً تجارياً مهماً داخل الرابطة فحسب، بل أنها أصبحت قدوة للكثير من المدن داخل الرابطة وخارجها وذلك بفضل قوانينها الحضارية في ذلك الوقت، التي تبنتها العديد من المدن الأخرى داخل الحلف، مثل ليوبيك التي كانت تسمى "ملكة مدن الهانزيه".

آثار شاهدة على التاريخ

Cafe am Dom in der Stadt Soest

أحد المقاهي في وسط المدينة قرب الكاتدرائية

وحتى اليوم ما تزال هناك الكثير من المباني التي بقيت شاهدة على الأهمية التاريخية والدور الذي قامت به خلال القرون الماضية. والكنائس العديدة المنتشرة في جميع أنحاء المدينة تعد من أهم هذه المعالم التي تتمتع بقيمة فنية وجمالية كبيرة. وبما أن جمال العمارة يغني الخيال ولا يغني البطون، فقد قرر سكان المدينة الحفاظ على أقدم بيت للضيافة في وستفاليا، الذي افتتح في عام 1304 ويشتهر حتى يومنا هذا بتقديم المأكولات الشعبية للمنطقة.

مختارات

مواضيع ذات صلة