محكمة سعودية تأمر بغلق حساب الداعية القرني في تويتر | أخبار | DW | 17.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

محكمة سعودية تأمر بغلق حساب الداعية القرني في تويتر

أمرت محكمة في العاصمة السعودية الرياض بإغلاق حساب الداعية السعودي عوض القرني في تويتر بعد اتهامه ببث تغريدات "لا تخلو من إثارة للرأي العام، وتأثير على ترابط المجتمع مع قيادته، والتأثير على علاقة السعودية مع الدول".

قضت محكمة في الرياض تبت في "قضايا الإرهاب" بإغلاق حساب داعية سعودي يتابعه أكثر من مليوني شخص على موقع تويتر، كما ذكرت صحيفة سعودية. وقد اتهم عوض القرني ببث تغريدات على تويتر "لا تخلو من إثارة للرأي العام، وتأثير على ترابط المجتمع مع قيادته، والتأثير على علاقة السعودية مع الدول الأخرى"، كما أوضح موقع صحيفة عكاظ السعودية اليومية في وقت متأخر أمس الخميس (16 آذار/مارس 2017).

وقد غرمته المحكمة بدفع 100 ألف ريال (27 ألف دولار)، كما أضافت "عكاظ". وأشارت "عكاظ" في خبرها إلى "داعية معروف" من دون أن تذكره بالاسم، لكن القرني أكد الحكم على حسابه. وقال مساء الخميس "منعت من الكتابة"، ثم نشر صباح الجمعة رسالة شكر فيها إلى الذين يتابعونه على تويتر.


وذكر الخبير البريطاني توبي ماتيسون ان القرني "واحد من أبرز رجال الدين في حركة الصحوة". وتطورت هذه الحركة في الستينيات والسبعينيات في السعودية "باعتبارها شكلا حديثا للنشاط المجتمعي والسياسي الإسلامي"، وشهدت انتشارا واسعا وكان مؤسسوها أعضاء منفيين من جماعة الإخوان المسلمين، كما قال الخبير الفرنسي ستيفان لاكروا.

وفي 2010، لاحق القضاء المصري عوض القرني بتهمة تمويل جماعة الإخوان المسلمين التي تدرجها السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة في لوائحها "للتنظيمات الإرهابية". وأعلن القرني الذي حوكم وهو طليق عزمه على رفع دعوى استئناف على هذا الحكم.

ز.أ.ب/و.ب (أ ف ب)

مختارات

إعلان