مجلس الشيوخ يستكمل إجراءات تنحية روسيف بعد رفض استئنافها | أخبار | DW | 11.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مجلس الشيوخ يستكمل إجراءات تنحية روسيف بعد رفض استئنافها

فتح رفض المحكمة العليا للاستئناف الذي قدمته الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف، الطريق أمام مجلس الشيوخ للمضي في إجراءات محاكمتها بتهم فساد. وبالفعل استأنف المجلس إجراءاته في جلسة قد تمتد للفجر.

رفضت المحكمة العليا في البرازيل اليوم الأربعاء (11 آيار/ مايو 2016) الاستئناف المقدم من الرئيسة ديلما روسيف لعرقلة التصويت في مجلس الشيوخ، بشأن إدانتها بالتقصير. ويفتح قرار القاضي تيوري زافاسكي الطريق أمام مجلس الشيوخ ليقرر ما إذا كان سيوقف الرئيسة ديلما روسيف عن العمل، ويحاكمها على خلفية مزاعم بتلاعبها، من أجل إخفاء حجم العجز الفعلي في ميزانية البرازيل بشكل غير شرعي.

ويخوض أعضاء مجلس الشيوخ الأربعاء نقاشا، قبل بدء عملية التصويت التي من المتوقع أن تستمر إلى الليل. وإذا صوت مجلس الشيوخ بأغلبية بسيطة، للنظر في إدانتها بالتقصير، سيتم وقف روسيف عن العمل لمدة 180 يوما، وخلال هذه الفترة، سيحقق مجلس الشيوخ في القضية، ويجب أن تصوت أغلبية من الثلثين في مجلس الشيوخ لإقالة روسيف نهائيا من منصبها.

وفي محاولة أخيرة لمنع التصويت، وجهت رئيسة البرازيل ديلما روسيف استئنافا في اللحظة الأخيرة الثلاثاء إلى المحكمة العليا في البلاد، لوقف إجراءات تصويت مجلس الشيوخ لكونه يمثل "إساءة استغلال للسلطة". وتعد هذه الخطوة هي الأحدث في سلسلة مناورات مثيرة جرت في اللحظة الأخيرة، متعلقة بالتصويت الذي يهدف في نهاية الأمر إلى إقالة روسيف من منصبها.

وصوت مجلس النواب في نيسان/أبريل على إدانة روسيف بالتقصير، ويذكر أنها تولت رئاسة البلاد في 2011 وهي أول امرأة تشغل هذا المنصب في البرازيل. وكان القائم بأعمال رئيس مجلس النواب قد أعلن الاثنين عن بطلان التصويت، وأرجع قراره إلى مشاكل إجرائية. بيد أنه تراجع عن قراره بعد مرور عدة ساعات، ليصبح مجلس الشيوخ مسرحا لعملية التصويت.

ع أ ج / أ.ح (د ب أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان