مجلس الأمن يقر بالإجماع خطة لإحلال السلام في سوريا | أخبار | DW | 18.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مجلس الأمن يقر بالإجماع خطة لإحلال السلام في سوريا

وافق مجلس الأمن بالإجماع على مشروع قرار يدعم خارطة طريق دولية لعملية السلام في سوريا في مظهر نادر للوحدة بين القوى الكبرى بشأن الصراع الذي أودى بحياة ربع مليون شخص. وكيري يرحب بالقرار ويقر بوجود خلافات حول مصير الأسد.

تبنى مجلس الأمن الدولي الجمعة (18 ديسمبر/كانون الأول) بالإجماع قرارا يدعم خطة طموحة لحل الأزمة في سوريا وإنهاء الحرب الدائرة في هذا البلد منذ قرابة خمس سنوات.

وينص القرار على أن تجري "في مطلع كانون الثاني/يناير" مفاوضات بين النظام السوري والمعارضة" حول عملية انتقال سياسي تنهي الحرب في سوريا.

ورحب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بتبني القرار، معتبرا أنه يرسل "رسالة واضحة إلى كل المعنيين بأنه حان الوقت لوقف القتل في سوريا"، لكنه أعترف بوجود "خلافات حادة بشأن مصير الأسد".

ع.ج.م (أ ف ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة