متمردو إقليم تيغراي يعلنون استعادة بلدة أكسوم من الجيش | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 29.11.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

متمردو إقليم تيغراي يعلنون استعادة بلدة أكسوم من الجيش

جرى العثور على 70 مقبرة في بلدة حميرا بإقليم تيغراي، حسبما أعلن التلفزيون الإثيوبي الرسمي. وفيما قالت الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي إنها استعادت بلدة أكسوم، تشهد مستشفيات عاصمة تيغراي تدفّقا لمرضى مصابين بصدمات نفسية.

قال دبرصيون جبرمكئيل زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في إثيوبيا إن قواته استعادت بلدة أكسوم من قوات الجيش الإثيوبي.

قال دبرصيون جبرمكئيل زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في إثيوبيا إن قواته استعادت بلدة أكسوم من قوات الجيش الإثيوبي.

قال التلفزيون الرسمي الإثيوبي اليوم الأحد (29 نوفمبر/تشرين الثاني 2020) إنه جرى العثور على 70 مقبرة، بعضها لأفراد والباقي مقابر جماعية، في بلدة حميرا بإقليم تيغراي، وذلك في اليوم التالي لإعلان الحكومة انتهاء عملياتها العسكرية هناك. وعرض التلفزيون لقطات مصورة لمسؤولين يرتدون الزي العسكري أثناء سيرهم في حقل قال مذيع إنه ببلدة حميرا. ولم يصدر حتى الآن تعليق من الحكومة أو الجيش الإثيوبي.

في المقابل قال دبرصيون جبرمكئيل زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في إثيوبيا في رسالة نصية لرويترز اليوم الأحد إن قواته استعادت بلدة أكسوم من قوات الجيش الإثيوبي. يأتي زعم جبرمكئيل بعد يوم من إعلان رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد أن الجيش سيطر على مقلي عاصمة إقليم تيجراي وأنهى العمليات العسكرية في الإقليم. ولم يصدر حتى الآن تعليق من الحكومة أو الجيش الإثيوبي.

إن قواته أسقطت طائرة عسكرية إثيوبية اليوم الأحد وأسرت قائدها، وذلك بعد يوم من إعلان الحكومة انتهاء عمليتها العسكرية في الإقليم. وأضاف دبرصيون في رسالته أن الطيار "كان في مهمة قصف". وقالت الحكومة في وقت سابق إنها تقصف فقط أهدافا عسكرية.

يشار إلى أنه من الصعب التحقق من مزاعم أي من أطراف الصراع إذ جرى قطع اتصالات الهاتف والإنترنت مع إقليم تيغراي وتقييد الدخول إليه منذ اندلاع القتال في الرابع من نوفمبر/ تشرين الثاني بين القوات الإثيوبية وقوات تيغراي.

مستشفيات عاصمة تيغراي تشهد تدفّقا لمرضى مصابين بصدمات نفسية وفق ما أعلنته الأحد اللجنة الدولية للصليب الأحمر

مستشفيات عاصمة تيغراي تشهد تدفّقا لمرضى مصابين بصدمات نفسية وفق ما أعلنته الأحد اللجنة الدولية للصليب الأحمر

وشهدت مستشفيات عاصمة تيغراي تدفّقا لمرضى مصابين بصدمات نفسية وفق ما أعلنته الأحد اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وذلك غداة الإعلان عن سيطرة القوات الحكومية الإثيوبية على ميكيلي وتأكيد رئيس الوزراء الإثيوبي أبيي أحمد انتهاء المعارك.

ومساء السبت أعلن أبيي أحمد، الفائز بنوبل السلام العام الماضي، الانتصار في الحملة العسكرية بعد ثلاثة أسابيع من المعارك مع "جبهة تحرير شعب تيغراي"التي تتولى الحكم الذاتي في الإقليم. وقطعت الاتصالات بالكامل عن تيغراي خلال النزاع، وفرضت قيود على إمكانية وصول وسائل الإعلام إلى المكان، ما يجعل من مهمة التحقق من صحة إعلان أبيي أمرا مستحيلا.

والأحد أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن عمال الإغاثة في ميكيلي يعانون شحا في المواد الغذائية والموارد الطبية بما في ذلك أكياس توضيب الجثث. وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن "نحو ثمانين بالمئة من المرضى" في مستشفى "أيدر"، إحدى أكبر المؤسسات الطبية في المدينة، مصابون بصدمات نفسية"، من دون تحديد كيفية إصابتهم.

م.أ.م/ ع.ش ( رويترز، أ ف ب)

مشاهدة الفيديو 01:59

السودان: تواصل توافد النازحين الفارين من إثيوبيا