ماليزيا تحبط هجوما على أمراء عرب خلال زيارة ملك السعودية لأراضيها | أخبار | DW | 07.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ماليزيا تحبط هجوما على أمراء عرب خلال زيارة ملك السعودية لأراضيها

كشفت السلطات الماليزية الثلاثاء أن المتشددين السبعة الذين اعتقلتهم بنهاية الشهر الماضي كانوا يخططون لتنفيذ هجوم على "أمراء عرب"، وذلك أثناء زيارة ملك السعودية إلى أراضيها.

وزار العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ماليزيا يوم 26 فبراير/ شباط في إطار جولة آسيوية تستغرق شهرا، ومع وفد مرافق يضم 600 شخصا.

وقال خالد أبو بكر قائد الشرطة للصحفيين "كانوا يخططون لتنفيذ هجوم على أمراء عرب خلال زيارتهم لكوالالمبور. ألقينا القبض عليهم في آخر لحظة". وتابع أن اثنين من السبعة كانا يخططان لشن هجوم كبير باستخدام "سيارة مفخخة".

وقالت ماليزيا يوم الأحد إنها اعتقلت ماليزيا وستة أجانب وهم إندونيسي وأربعة يمنيين وشخص من شرق آسيا في الفترة بين 21 و26 فبراير شباط للاشتباه في صلتهم بجماعات متشددة بينها تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على أراضي في العراق وسوريا.

مشاهدة الفيديو 00:57

الملك سلمان إلى أندونيسيا حاملا معه 460 طنا من الأمتعة و حاشية من 1000 شخص

واعتقلت ماليزيا المئات في السنوات القليلة الماضية بسبب صلات مزعومة بجماعات متشددة. وأعلنت كوالامبور حالة التأهب القصوى منذ شنّ انتحاريون ومسلحون مرتبطون بتنظيم "داعش" عدة هجمات في جاكرتا عاصمة إندونيسيا المجاورة في يناير/ كانون الثاني 2016.

وأدى هجوم بقنبلة يدوية على حانة على أطراف كوالالمبور العام الماضي إلى إصابة ثمانية أشخاص. وأعلن النتظيم الجهادي مسؤوليته عن الهجوم.

و.ب/ح.ز (رويترز) 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان