ماس من إسرائيل: ألمانيا ترفض حيازة إيران لأسلحة نووية | أخبار | DW | 25.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ماس من إسرائيل: ألمانيا ترفض حيازة إيران لأسلحة نووية

أكدت برلين رفضها لامتلاك إيران أسلحة نووية. كما عبرت على لسان وزير خارجيتها هايكو ماس عن رفضها لموقف طهران الذي يدعو "لإبادة" دولة إسرائيل. ويسعى ماس لتحسين العلاقات مع إسرائيل عقب تراجعها في عهد سلفه غابرييل.

صرح وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن بلاده ترفض حيازة إيران لأسلحة نووية. جاء ذلك خلال لقاء ماس مع الرئيس الإسرائيلي ريؤوفين ريفلين، اليوم الأحد (25 مارس/آذار)، في إسرائيل، بحسب هيئة البث الإسرائيلي.

وشدد الوزير الألماني على أن بلاده لن تقبل بموقف طهران المنادي بـ"إبادة" دولة إسرائيل، وأن ألمانيا لن تسلم بأسلحة نووية إيرانية. وأضاف أن قلق إسرائيل إزاء جميع التهديدات المحدقة بها يؤخذ على محمل الجد.

وأكد الوزير ماس أن للدولتين علاقات وطيدةً، وأنه سيعود إلى إسرائيل مرة أخرى للمشاركة في الاحتفال بعيد استقلالها السبعين. من جانبه، قال الرئيس ريفلين إن إسرائيل تثمن وتذكُر دائما بالالتزام العميق للحكومة الألمانية حيال دولة إسرائيل والشعب اليهودي.

يشار إلى العلاقات الألمانية-الإسرائيلية تشهد توترا منذ مطلع عام 2017، حيث أرجأت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، في ذلك الحين مشاورات حكومية مع إسرائيل إلى أجل غير مسمى بسبب الاستياء على ما يبدو من سياسة الاستيطان الإسرائيلية في الضفة الغربية.

وبعد ذلك بفترة قصيرة، ألغى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اجتماعا مع وزير الخارجية الألماني في ذلك الحين زيغمار غابرييل في إسرائيل، بسبب لقاء الأخير منظمات ناقدة للحكومة الإسرائيلية. وتم تسوية هذا الخلاف في كانون الثاني/يناير الماضي خلال زيارة أخرى قام بها غابرييل لإسرائيل.

ف.ي/ع.ش (د ب أ)

 

مواضيع ذات صلة

إعلان