لوف لا يستبعد الاستقالة: أحتاج لساعات لأستوعب ما حدث | عالم الرياضة | DW | 27.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

لوف لا يستبعد الاستقالة: أحتاج لساعات لأستوعب ما حدث

أعرب مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف، عن خيبة أمل شديدة إثر الهزيمة أمام كوريا الجنوبية بهدفين نظيفين، والخروج من الدور الأول لبطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم المقامة في روسيا، ولم يستبعد تقدمه بالاستقالة.

مشاهدة الفيديو 23:35

مسائيةDW: ألمانيا تودع المونديال من الدور الأول للمرة الأولى

في تصريحات للقناة الألمانية الثانية "ZDF" لم يستبعد يواخيم لوف الاستقالة، لدى سؤاله عن مستقبله كمدرب للمانشافت بعد الخروج من المونديال. وقال لوف إن عليه التفكير في سبب ما حصل وأنه يتحمل المسؤولية. وأضاف "لا يزال من المبكر للغاية بالنسبة لي أن أجيب على هذا السؤال. نحن بحاجة إلى ساعتين لنستطيع رؤية الأشياء بوضوح. بداخلي خيبة أمل كبيرة. لم أتخيل أننا سنخسر أمام كوريا الجنوبية."

وفي وصفه للأجواء في غرفة تغيير ملابس الفريق، قال لوف "خيبة أمل شديدة. صمت تام". وتابع لوف "أينما ذهبنا، علينا التفكير بشأن ما حدث بهدوء، فأنا الآن بحاجة إلى ساعات لاستيعاب الأمر".

وقال لوف، الذي تولى تدريب المنتخب الألماني عام 2006 بعد أن كان مساعدا ليورغن كلينسمان، ومن المفترض أن يستمر عقده حتى عام 2022 طبقا لتجديده قبل فترة قصيرة من المونديال الحالي، "لم نطبق خططنا على أرض الملعب.. علي أن أتحمل المسؤولية بالطبع. فقد خسرت كرة القدم الألمانية ككل".

<iframe src="https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fdw.arabic%2Fvideos%2F2023790587644785%2F&show_text=0&width=560" width="560" height="315" style="border:none;overflow:hidden" scrolling="no" frameborder="0" allowTransparency="true" allowFullScreen="true"></iframe>

لكن أوليفر بيرهوف، مدير المنتخب الألماني، قال إنه يعتقد أن لوف لن يستقيل بعد هذا الخروج الصادم، وأضاف "إنه ليس وقت التحليلات بشكل فردي. وأنا واثق من استمرار لوف". كما أبدى راينهارد غريندل، رئيس اتحاد الكرة الألماني، رغبة في استمرار لوف قائلا "قلنا قبل كأس العالم إننا جددنا الثقة به حتى .2022 ولا يزال هذا رأيي".

مشاهدة الفيديو 00:59

خيبة أمل لدى الألمان بعد الخروج المبكر من المونديال

حارس المنتخب مانويل نوير بدره انتقد أداء المانشافت غير المقنع في البطولة وقال "الاستعداد لم يكن تاما من قبلنا جميعا. حتى لو أننا فزنا اليوم، كنا سنخرج في الدور التالي أو في الربع النهائي على أبعد تقدير. لم نكن مقنعين في أي مباراة، وطبعا هذا مخيب جدا".

المستشارة أنغيلا ميركل أيضا أدلت بدلوها بعد خروج المانشافت من المونديال وأعربت عن صدمتها بالقول "نحن جميعا حزينون جدا اليوم". وفي المونديال السابق الذي أقيم عام 2014 في البرازيل حضرت ميركل المباريات المهمة للمانشافت وشجعته.

ع.ج/ أ.ح (د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة