لهذا الغرض فضّل المانشافات موسكو على سوتشي مقراً لإقامته | عالم الرياضة | DW | 15.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لهذا الغرض فضّل المانشافات موسكو على سوتشي مقراً لإقامته

اختار يواخيم لوف وكادره التدريبي التركيز في التدريب على الراحة خلال إقامة المنتخب في مونديال روسيا 2018. لوف أعلن أن مقر إقامة المنتخب سيكون في موسكو وليس سوتشي على البحر الأسود.

بعد طول تفكير قررت إدارة المنتخب الألماني لكرة القدم أن يكون مقر إقامة المنتخب خلال مونديال روسيا 2018 في العاصمة موسكو، بعد أن كانت التكهنات تدور حول مدينة سوتشي. وقال مدرب المنتخب يواخيم لوف "لم يكن القرار سهلاً، فقد أمضينا وقتاً طيباً جدا في سوتشي خلال كأس القارات الماضية في روسيا. وكي نحقق الفوز علينا أن نوفر الظروف الملائمة لذلك، وفي موسكو يمكننا امتلاك أفضل ظروف للتدريب وكذلك الراحة في منطقة هادئة في العاصمة لغرض استعادة النشاط".

من جانبه قال مدير المنتخب أوليفر بيرهوف  أن موقع إقامة المنتخب سيكون قريباً من مكان التدريب بالإضافة إلى قربه من المطار وستاد لوشنيكي الدولي لكرة القدم. ووصف المنتخب مكان الإقامة بالتالي: "فندق فاتوتينكي سبا المحاط بالغابة يقع خارج مدينة موسكو في الجانب الجنوبي الغربي منها، وسيوفر 72 غرفة للكادر والفريق، بالإضافة إلى مسبح وغرف استجمام وتدريب خاصة بالفريق".

وتضم مجموعة المانشافت كلا من منتخبات المكسيك والسويد وكوريا الجنوبية. وكانت الأنباء من داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تحدثت مسبقاً عن أن ملعب التدريب الذي استخدمه المانشافت في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود خلال مشاركة الفريق في كأس القارات 2017 متاحاً لتدريبات جميع الفرق التي تخوض مبارياتها في سوتشي مما يعني أنه لن يكون قاصراً على استخدامات المانشافت. لكن المانشافت اختار بعكس التوقعات موسكو بدلاً من سوتشي مقراً لإقامته، ومن المحتمل أن هذه أول مفاجآت المانشافت في البطولة.

ع.خ/ ع.غ

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان