لحظات حميمة داخل سيارة ″غريبة″ انتهت بتدخل الشرطة! | عالم المنوعات | DW | 13.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

لحظات حميمة داخل سيارة "غريبة" انتهت بتدخل الشرطة!

أراد شاب وشابة الاستمتاع مع بعض في مكان منعزل في مدينة ميونيخ بعد أن تعارفا في ملهى ليلي بوقت قصير، فوجدا سيارة أبوابها تركت مفتوحة على قارعة الطريق فدخل إليها لقضاء وقت ممتع، لكن الخروج من السيارة ليس مثل دخولها!

الصورة رمزية

الصورة رمزية

أراد شاب الاستمتاع بلحظات حميمة مع شابة تعرف عليها للتو في ملهى ليلي، فوجد سيارة مركونة في أحد شوارع مدينة ميونيخ بولاية بافاريا جنوب ألمانيا، غير أنهما لم يتوقعا ما سيحصل لهما. وقالت الشرطة إن الشاب والشابة التقيا في ملهى ليلي قبل وقت قصير من الحادثة، ثم بحثا عن مكان منعزل وسط مدينة ميونيخ مساء الأحد 10 شباط/ فبراير، إلى أن اكتشفا وجود سيارة على قارعة الطريق وكانت أبوباها غير مغلقة، فدخلا إليها لقضاء وقت ممتع مع بعض.

وبحسب ما أوردته الشرطة في حسابها على تويتر :"أراد الحبيبان الاستمتاع فقط"، وفقاً لما نشره موقع "نورد بايرن" الألماني.

 إلا أن الأمر لم يمر بسلام، فقد وجدا أنفسهما غير قادرين على الخروج من السيارة، إذا يتمكنا من فتح أبوابها من الداخل، الأمر الذي اضطرهما لطلب مساعدة الشرطة، التي حررتهم بمساعدة قوات الإطفاء.

و من ناحية أخرى لم يعلق صاحب السيارة على الحادثة، وكان لابد من سحب سيارته لتعذر إغلاق الأبواب مرة أخرى بعد أن أضطرت الشرطة إلى فتحها بالقوة، بحسب ما نشره موقع "تيرولر تاغس تسايتونغ" الألماني.

ر.ض/ع.ج.م

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان